Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

ثورة الحداثة
بشير ونيسي   Saturday 10-11 -2007

يطرح هذا المقال نظرية الحداثة ومرجعياتها المعرفية ومدى تأثيرها على الفكر والانسان


حينما ننظر الى الآخر الذي شكل حضارة من ابداعه وحريته واختلافه ورغبته في المغامرة للكشف عن جوهر الانسان في الوجود نجد أنه قبض على ظله الضائع ونقش موقعه بمداد من ذهب على السطح واستطاع بوحيه الخلاق وارادة الحياة أن يتجاوز ويؤسس للوجود وليس التجاوز أن يرحل عن نفسه بل يرحل فيها ويجعل وطنه نفيا مؤقتا ليحرك كنه الوجود والعالم .
ان الفكر الغربي في ثورته مارس فعل برويثيوس الذي سرق قبس النار من الآلهة وقدمه للآخرين وهذا الفعل جعله يتأرجح بين اللذة والألم لذة الايروس وألم اللوغوس انها لحظة الاعلان عن التمرد للوقوف في وجه سلطة الدين التي حنطت روح الدين وخنقت الوحي ..انه التمرد الذي أحدث في الوجدان الحداثة أحدث وعيا كونيا وجوديا بفضله تخلص الانسان من قيوده وأبدع الحضارة بفنونها وعلومها.
1
ارتبط وعي الحداثة عند الغرب بثلاثة مفاهيم يجب ان نتدبر فيها لنعرف سرها الذي كان محركا للحضارة والابداع الأول يتمثل في جوهر الحرية وامكانيات الذات في التجاوز واثبات فعلها بدون قيد والمفهوم الثاني يتصل بحركية العقل ورغبته المطلقة في معرفة كوامن الأشياء والمفهوم الثالث يتمثل في ارادة الابداع ولحظات التجلي التي تقتنص المجهول المدهش وتجسده في رؤيا فنية خالصة تظهر في اللغة.
2
ان جوهر الحرية اذا اختفى يحدث لحظة اغتراب تجعل الكائن الانساني يضيع منه جوهر الوجود ويحترق بجحيم العدم ولذلك فالحرية ظهرت بفلسفة الكوجيتو الديكارتي أنا أفكر أنا موجود حتى كيركيجارد أنا أفكر أنا غير موجود.ويتحرك هذا الشيء حتى يصل الى سارتر أنا أفكر أنا حر..الحرية في ماهيتها تتصل بالارادة والاختيار ورغبة الذات في اثبات هويتها وتاريخها مهما كان الأمر واذا شعرت الذات بالقيد تشتت الانسان وتبعثر الحلم واختفى الوحي من هذا المبدا وانبعثت نهضة التنوير تنوير العقل تنوير الفكر وتشكل بذلك نظام اليمقراطية وحقوق الانسان.
أما حركية العقل فيمكن تحديدها في رغبة الاكتشاف وشهوة البحث وحالات الاختراع من أجل التفاعل والانسجام مع الطبيعة وتحقيق يوتوبيا الوجود من خلال ديمومة الخلق والتطور المبدع ..العقل في حركيته اعتمد على حرية الوجود لتحقيق هويته.
أما ارادة الابداع فانها تشخصت بين الحلم والوحي بين الحب والحق فولدت وجود فيضه الجمال اعطى للحياة وجها آخر يختلف في اشراقاته عن الواقع يريد ان يرسم معالم جديدة للوجود.
3
ثورة الحداثة عند الغرب هي بداية اشراق الحرية وحركية عقل يريد رؤيا تضمن له الخلاص والعلو من خلال دفقة الابداع الخلاق.
ويمكن حصر هذه الثورة الحداثية في الاتجاهات التالية.
1 –كانط وفلسفة أخلاق الواجب فقد حول المعرفة الى تجربة وهو يرى ان الانسان يعمل بحيث يصير عمله قانونا كليا يعمل بحيث يشعر بأنه يتعامل مع الانسانية يعمل كأنه يشرع للنظام والقانون انها سماء ذات نجوم فوق رأسه وقانون أخلاقي في قلبه.
كانط حول العقل من منطق التجريد الى منطق الحدث وشعاره ماذا أعتقد؟ ماذاأعلم؟ ماذا أعمل؟
2- هيجل وجدلية الصيرورة تلك الحركية السامية العقلية التي في ظلها يتوحد الوجود بالعدم ويحدث وصلا بينهما رغم الانفصال الفكرة في تطورها الجدلي تعني التجاوز الذي هو جوهر الشعور بالحرية انه الصراع العاشق بين الذات والآخر .
3-شوبنهاور فاسفة ارادة الحياة وصيرورة الامتثال الوجود ارادة وامتثال فالارادة غاية في ذاتها وثابتة وواحدة تظهر في كل شيء وتتجلى ارادة الحياة في حساسية الجسد وألم البقاءوحساسية الجسد تبرز في ان الجسد علاقة بين علة ومعلول ومكان وزمان ودافع وفعل أما ألم البقاء فالذات في ارادتها الأبدية تريد تحقيق الوجود في كل شيء وتظهر هذا السر وتكرره انه الناموس الحياة تشاؤم وطوبى لمن لم يولد.
4-داروين فلسفة التطور والبقاء التي ترى ان الكائن يكسب وظائفه من خلال الانتخاب الطبيعي الذي يولد قانون البقاء للأصلح وله قوانين ثلاثة
1 ملاءمة الكائن مع البيئة
2استعمال العضو اواضماره حسب البيئة.
3الوراثة وانعكاسها على الكائن.

5 – ماركس فلسفة الاشتراكية الشيوعية المادية التاريخية الجدلية فالأنسان في وجوده كائن اجتماعي بحقق كيانه بالحياة الاقتصادية وما قانون الصيرورة التاريخية ومظاهرها الا لحظة تجليات تنازع الطبقات وصراعها ويحدد ماركس فلسفة الاقتصاد في قيمة السلعة التي تعادل كمية العمل ويبين ان النظام الرأسمالي يحرم العامل من قيمة عمله
6- فرويد فلسفة اللاشعور فالنفس جهاز يتكون من الأنا والأنا الأعلى والهو الليبدو.ومبدأ اللذة يواجه الواقع المجتمع الدين الأخلاق القيم التي تقمع الأنا ويردم كل شيء في عمق اليبيدو ولايظهر الاباشارات تدل على الكبت والنكوص وفلتات اللسان والانزياح والأحلام.
7-برغسون فلسفة التطور الخلاق هذا الجوهر الروحاني المنبثق من الباطن يوميء بوجدان المدة وزمن اللحظة الذي يتعاقب على الشعور بايقاع الحياة وديمومتها ودفعتها.
8-كيركيجارد ثورة الوجود وفلسفة الذات المحترقة بالعدم فكيركيجارد اراد اما ان تجد ذاتك أو تفقدها وتضيع منك الى الأبد فهو يريد الفكرة التي من أجلها يحيا ويموت وسمات الوجود عنده الفردية والسر والتحول والتوتر والحرية.
9-أوجست كونت وقانون الحالات الثلاث حالة لاهوتية تريد ارجاع الظواهر الى مبدأ مشترك وحالة ميتافيزيقية ترى عوض العلل المفارق تصبح العلل الذاتية في باطن الأشياء وحالة وضعية يدرك من خلالها العقل الواقع ويكشف القوانين.
10-نيتشه وارادة السوبرمان ووحي القوة المتجدد في العود الأبدي الذي بشر به زاردشت في نبوءته.


دار الثقافة الوادي الجزائر


 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  شعرية الفلسفة

 ::

  المعنى ذلك المعلوم المجهول

 ::

  لحظة حرية

 ::

  بساط الروح

 ::

  ارادة الكلام

 ::

  الحداثة اغتراب الجسد سحر العقل

 ::

  بيان للشعر والشعراء

 ::

  الحداثة وصل الجسد فصل العقل

 ::

  وجع الحداثة


 ::

  يوميات الفقدان

 ::

  زكي نجيب.. أديب الفلاسفة وفيلسوف الأدباء

 ::

  قائدة الثورة المصرية.. أسماء محفوظ..محطمة حاجز الخوف

 ::

  العلاج بالروائح العطرية

 ::

  في مقابلة مع رايس تتحدث عن العالم ومناطق التوتر فيه

 ::

  الإعلام الغربي وفرصة المناظرة بين مسلمي مجتمعاته

 ::

  الصحافة ايام زمان

 ::

  الفلافل.. مكونات مختلفة لوجبة متكاملة القيمة الغذائية

 ::

  مساواة المرأة بالرجل في الثرثرة!

 ::

  النباهة والاستحمار



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.