Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

موقع "أخبار الساعة"
رداد السلامي   Tuesday 03-07 -2007

إضافة جديدة إلى الصحافة اليمنية والعربية ومتنفس آخر لحرية الكلمة


يطل على الصحافة الالكترونية اليمنية والعربية موقعا إخباريا جديدا يحمل عنوان"أخبار الساعة" يتميز بتنا ولاته المتميزة وتشرف على إدارة تحريره كوادر يمنية وعربية شابة وكفؤه مزيج من صحفيين يمنيين وعرب.
وتحت عنوان من نحن يقول الموقع:" هكذا نحن العرب يقودنا فضولنا لنعرف من هؤلاء القادمون الجدد... ما هو موقع أخبار الساعة ... من يوجه سياسته... من يملكه... ومن هم محرروه..
عالم يتحرك كلمح البصر... أفكار تتجدد ورؤى تتغير ...دولٌ تتفكك ...وأخرى تتحد..وثالثة تسير نحو الزوال حيث لا عودة أبدا..في عالمٌ يقوم على أنقاض آخر ..حرية واستبداد..نهوض وتخلف..تقدم وتراجع..نصر وهزيمة..ومع كل نفس تزداد حدة الصراع ضراوة على مختلف الأصعدة والأطر..ويخفت صوت المظلومين وتتلاشى صرخاتهم تحت وطأة الجبروت والظلم.. فلا ثمة صوت يعلو غير صوت الطغيان وأزيز الرصاص وموسيقى القيود
وكوننا ننتمي لعالم الفقراء في هذا الكون...فإننا نبحث عن مكان نتنفس فيه بعيداً عن أوكسجين السلطات الفاسدة..نريد أن نعبر دون أن نخشى مخبري السلطة الذين يراقبون كل حركه قلم وتعبير عن فكرة ما.. ويدخلون أدمغتنا..للبحث عما نفكر فيه....نريد أن نهجر علم النفاق.. والإسفاف في الحرف ونبحث عن ملاذ آمن..ليس لتصدير الأفكار والثورات.. بل للتعبير عن أنفسنا وهمومنا ومجتمعاتنا..إنهم يخشون الأفكار لأنها تعبر القارات بكل سهوله ويسر ...ولأنها لاتحتاج إلى صواريخ للعبور ... إنها ترعبهم من دون شك .
.من هنا... كنا نحن الباحثون عن التنفس... في أجواء مليئة..بذرات الهواء الملوث.. المنبعثة من سراديب الأنظمة وأوكارها..نحلم بحريتنا الفكرية... والأدبية... والإعلامية .نحلم بحريتنا الآدميه أو الإحساس بآدميتنا ..وكما ولدنا أحراراً فهذه أقلامنا حرة.. تأبى إلا أن تكون نصيرة للحق
ومعادية للظلم بكل أشكاله...من هنا ومن هذا المكان نعلن تمردنا... وإعلاننا الإحكام العرفية
ضد كل القيود تجاه الكلمة.... ونعلن حالة الطوارئ لأقلامنا..التي ستكون سلاحنا الذي نوجهه ضد من يستحق.. من جلادي الحكم... وصانعو الأنظمة الفاسدة..
من هنا وهناك .. من عمق الحدث.. حيث تسكن الحقيقة..نغوص في أعماق الأحداث كي نقدمها إليك كما هي..وفي إيقاع يتجاوب مع نبض الحياة وسرعتها..نتجاوز بك رتابة الحدث إلى حركية التجديد، .. ونقدم إليك المعلومة مع تحليل يسبر أغوارها ويستجلي كوامنها..
يأتي موقع أخبار الساعة ليُحدث في جدار الظلم ثقبا يتنفس منه المعذبون ..ويسمعون الحياة صوت أرواحهم التواقة إلى الخلاص المبين..ليساهم في تمديد مساحة الحرية والحق والعدل ..ويبني على أنقاض الكبت تمثال الإرادة والحرية
هكذا نحن.. نعلن بياننا رقم (1) رفضنا الاعتراف بكل الحدود والحواجز.. والأسلاك الشائكة ...لنتواصل مع الآخرين بكل مكان وزمان في وطننا العربي... عبر هذا الأثير...لتكون للأخبار ساعة... نمقت النقل للخبر .. ونبحث عن ما وراء ذلك الخبر.. بالتحليل.. والتدقيق... موقع أخبار الساعة ..هنا المواجهات الساخنة... وهنا يتم تجاوز كل الخطوط الحمراء ..فقط لمن يملك الجرأة .. وقول مالم يقلهُ الآخرون.
وعن شروط النشر في الموقع تقول إدارة الموقع:
يرحب موقع أخبار الساعة.. بإسهامات ومواد وإبداعات كل الكتاب والمبدعين والباحثين, على أن تكون المواد المرسلة إلينا خاصة بالموقع ويكون لنا السبق في نشرها قبل المواقع الأخرى.
- للنشر في الموقع يرجى من كل كاتب إرسال صورته الشخصية مع سيرة ذاتية موجزة له مع مراعاة أن يكون الطرح موضوعياً وهادفاً ... وأن تكون المواد المرسلة مصححة وخالية قدر المستطاع من الأخطاء الإملائية واللغوية ...
- لا نعِد بنشر المواد التي من شأنها أن تسيء لسمعة الآخرين أو تلمس الجانب الشخصي لحياتهم الخاصة .
-لن نقبل نشرَ أخبار الوسط الفني.. من أخبار أو صور مثيرة... أو الأشعار التي تثير الغرائز.. وتحاكي الجسد بشكل ماجن وفض..
- أسرة تحرير الموقع غير ملزمة بالمراسلة للتوضيح أو الاعتذار من إي شخص لم يُنشر له ما لم يلتزم بشروطنا السابقة ..
- أما بخصوص النشر في صوت المواطن.. والخاصة بإسهامات ومواد وشكاوى كل القراء والمتصفحين لهذه المساحة فنرجو من الجميع الالتزام بالشروط السابقة مع عدم الإلزام بإرسال صور أو سيَر ذاتية ، كذلك يمكن النشر باسم مستعار في هذه المساحة دون أن نلزم المرسل بالتصريح باسمه ..
طاقم المحررين في الموقع:
المشرف العام
صالح اليافعي
رئيسة التحرير
وردة العواضي – صحفية - امريكا
[email protected]
مديرة التحرير
فاطمة بوهراكة-كاتبة وشاعرة- المغرب
[email protected]
إدارة التحرير
[email protected]
رداد السلامي - صحفي -اليمن
أنهار حرب - كاتبة – السعودية
رابط الموقع
http://www.hnto.ne



[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  السعرات الحرارية وسلامة الجسم

 ::

  الإسلام والماركسية علاقة الالتقاء والاختلاف 3

 ::

  حديث صناعة الأمل وطمأنة الشعب على المستقبل

 ::

  ألمانيا: عمليات زرع أعضاء وأخرى تجميلية للحيوانات

 ::

  جامعة فلسطين صرح أكاديمي أنشأت من رحم المعاناة لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني

 ::

  برقيــة إلـى الله ســـبحانه وتعـــــــالى

 ::

  الإسلام والماركسية علاقة الالتقاء والاختلاف 1

 ::

  دور التعصب الديني، والمذهبي، والجنسي، في الحط من كرامة المرأة العاملة

 ::

  «الرباعية» وزمام المبادرة

 ::

  فشل الانقلاب التركي و مسرحية تمرير اتفاقية مع إسرائيل وتصفية المعارضين من الجيش



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!



 ::

  أعجوبة الفرن والخراف في عورتا

 ::

  قصائد الشاعر إبراهيم طوقان

 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  الإقتصاد الأخضر في العالم العربي

 ::

  يوم النكبة على أعتاب صفقة القرن

 ::

  ذكرى النكبة 71....!!

 ::

  ماذا لو غدر بنا ترمب؟

 ::

  الصحوة بالسعودية... وقائع مدوية

 ::

  الإحصاء فى القرآن

 ::

  حلم

 ::

  السجن فى القرآن

 ::

  الانسان ؟؟؟

 ::

  ثلاث حكومات في الربيع

 ::

  مجلس الأمن والصراع في ليبيا






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.