Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

حارقات
علي ابو مريحيل   Tuesday 24-04 -2007

قبل أن نبدأ
كل النساء فاتناتْ
إلا اللواتي يعترين عارهنّ
كاسيات عاريات ْ
***
حين أحبك
لا تنتظري في أحداقي
إلا حمماً نارية ْ
تولد من رحم الأشواق ِ
***
قبلة
للقبلة طعم لاذعْ
يأخذني نحو الجنة ْ
يتركني عند مشارفها
لأعود كطفل ضائعْ
***
شوق
شوقي إليك كافرٌ
أخشى عليه
من جحيم الآخرة ْ
***
مناجاة
لا تحجبي عينيك عني
إنني
ما زلت أرغب بالحياة ْ
***
بريئة
بريئة العينين أنت ِ
حاذري
أن تقرئيني
إنني
إثم يزفّ شوقه
من ناهد مستنفر
لناهد مجنون ِ
***
لو
لو أن الشمس لها شفة ٌ
لهوت لتقبل شفتيك ِ
***
ترقب
تلثمني بقبلة ٍ
تحضنني كطفلها
يا ليتها تدري
بما يجوب خاطري
من شهوة مكبوتة
وثورة مرهونة
بزلة من ثغرها
***
قطة
لولا
مجرى النار بنهديها
ما عشت لأعشق طعم الموت ْ
***
تطرف
يا قبلة تلهو على شفتي
لا تجزعي من وهج أشواقي
بي شهوة حمراء دامية
تحتلني تحتل أعماقي
فاستسلمي يا نصف عارية
لرغبة تقتات أخلاقي
***
إلى قارئة
لا تخجلي من أحرفي
إن أشعلت يوماً
بصدرك ثورتي
حرفي أنا لا يكتفي
إلا بحرق تلهفي
***
حوار
اسأل نهديك عن اسمهما
فيجيبان ْ
ليت لكفيك لسان ْ
***
إعلان
في شفتي معارض ٌ
من الثياب البالية ْ
لكل أنثى عارية ْ
***
عفة
لأنني أحيا اشتهاءً
ترتجي ودي الفتن ْ
لكنني أسمو اعتذاراً
هاتكاً عرض المحن ْ
***
بين قبلتين
قبليني قبليني
لا تخافي من أنيني
كل آه داخلي
صوت ينادي : قبّلي
***
منى
لا لجمالها
ولا لدمعة الحزن التي
ترفّ في أجفانها
فقط لأنها (منى) أحبها
***
إلى نهدين هاربين
أنا الذي
يغفو على صدري المدى
وفي السماء لي يدان ْ
فأين مني تهربان ْ
***
تفرد
من أشعر مني
كل امرأة تقرأ شعري
تحبل مني
***
درس في التقبيل
ما هكذا يقبلون ْ
تمددي على يدي
ورددي لحن فمي
واستسلمي وسلمي
إنّا إليه راجعون ْ
***
شراسة
يثيرني حياؤها
يا ويلها من جرأتي
***
عهد
بيني وبين الشعر عهد ٌ
مفعم بالكبرياء ْ
لا ينحني
إلا بنثر الشمس درباً
تحت أقدام النساء ْ

[email protected]
من ديوان 00 قصائد حارقة

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  صمتها

 ::

  شهيدة الشعر

 ::

  داليـــــا

 ::

  مختارات

 ::

  قصائد قصيرة

 ::

  عاشق لمى

 ::

  حذارِ

 ::

  ثوري

 ::

  ما عدت أنت حبيبتي


 ::

  التنظيم........إذ يحنط وعي اتباعه !!!

 ::

  الحرب آتية لا محالة..!

 ::

  قبل فوات الأوان ..هدية رمضان

 ::

  اقوي مقال لعام 2008

 ::

  انتصارات بل إنجازات صغيرة

 ::

  تفجيرات سوريا، والمقصود منها!!

 ::

  مسامير وأزاهير 161 ... "قافلة الحرية" قد كسرت الحصار!!!.

 ::

  في ذكرى استشهاد"قمر شهداء فلسطين"..!

 ::

  الحل المراوغ لقضية الصحراء "المغاربية"

 ::

  نقطة محورية غائبة



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  لم تعد (إسرائيل) العدو المركزي !!

 ::

  قراءة للدور التركي في المنطقة!!

 ::

  ما جاء في 'سيلفي': الحكاية التي فهمها الجميع

 ::

  بإسم الجهاد الإسلامى ظهرت جماعة الحشاشون .. Assassin

 ::

  ملوك الطوائف والصراع الأخير !

 ::

  الوهّابية تريد أن تستعمر الإنسان والصّهيونية تريد أن تستعمر الأوطان

 ::

  رسائل وارسو

 ::

  وهم المعرفة والإنتكاسة الدينية

 ::

  أردوغان وأحلام السّلطنة العثمانية البائدة

 ::

  في الطريق إلى جيبوتي: المُعاناة مُكتمِلة

 ::

  تداعيات إنتخاب اسرائيل لرئاسة اللجنة الدولية لمكافحة الإرهاب

 ::

  هل أوشكت مصر على الإفلاس؟

 ::

  من المهد إلى هذا الحد

 ::

  صخب داخل الكيان الصهيوني .. انعاسات وأبعاد!!






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.