Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

حزام العفة
ميادة مدحت   Monday 16-04 -2007

هل سأدخل الجنة؟ لو صليت الخمسة فروض وحفظت نفسى من الخطيئة وأطعت زوجى هل سأدخل الجنة؟ هل سأدخلها وإن سكت عن الحق وارتضيت على نفسى أن أكون فردا فى قطيع الصامتين الذين لا يحركون ساكنا.. لا يتظاهرون ولا يحتجون ولا ينزلون الشوارع لدعم ثورة أو حتى تمهيدا لها؟
إن ما اعرفه هو أن الناس لا يدخلون الجنة قطعانا لكن يدخلها المؤمنون ويدخلها المجاهدون.. يدخلها من يقول كلمة حق عند سلطان جائر. لقد أطعتك يا أبى ولم أشترك فى المظاهرات وقد قيل لنا أن رضا الأب من رضا الرب فلماذا عاقبنى الله؟ لماذا وضعتنى الإرادة الإلهية وجها لوجه أمام مظاهرة الأحد 25/3/2007 .. لماذا اختار السائق هذا الشارع ؟ لماذا شعرت أن نداءات الوطنيين" باطل.. باطل" لم تكن ضد تعديل الدستور بقدر ما كانت ضد خنوعى وصمتى برغم أنني مكتملة النخوة .. أو هكذا ظننت. لماذا شعرت أن أبواب السيارة أعلى من أسوار السجن ومقعدها أشد قسوة من الكرسى الكهربائى.
لقد أوشكت على النزول إليهم .. أعرف أن مكانى بينهم .. لكن بمجرد أن أمسكت بمقبض الباب حتى رنت الكلمات إياها فى عقلى:
- هل تعلمين ما الذى يفعلونه فى المعتقلات مع النساء؟
- البنت التى تشترك فى مظاهرة لم تستقل أوتوبيس من فترة فنزلت المظاهرة لاشتياقها إلى التحرش .. لم يقمعنى الأمن ولكن قمعنى المجتمع ..قمعتنى أفكار الشعب وكلماته عن سيدات وفتيات ضحين بأنفسهن من أجل ذلك الشعب الذى ينظر بعضه لهن باستهتار.
هكذا يجبرنا الأهل على ارتداء أحزمة العفة الحديدية ظنا منهم أنها تحمى شرفنا .. هل صانت أحزمة العفة شرف النساء فى الحروب الصليبية؟ لقد اغتصبوا جميلة بوحريد أليست جميلة من أشرف نساء العرب؟ إن تحرشات وسط البلد أثبتت أن المرأة المصرية منتهكة حتى وإن ارتدت النقاب، منتهكة حتى وإن لم تهتف بسقوط النظام، منتهكة حتى وإن كانت مع أبيها أو أخيها أو زوجها.. وستظل ممتهنة حتى وإن لبست أحزمة العفة كلها فالعفة لا تسكن الأحزمة ولا أغطية الرأس لكنها تسكن القلوب وتعيش فى الضمائر .. القيود لا تصون المرأة ولكنها تكبلها حتى تصير عاجزة عن الدفاع عن حقوقها وحتى عن شرفها.
ولكن ما حيلة النساء أمام أحزمة العفة إذا كانت حيلة الرجال قد عجزت أمام الطرح التى أراد النظام إجبار الشعب كله على ارتدائها ؟ وما حيلتى مع النخوة والغضب وأنا مكبلة بالخوف على أهلي إذا أصابني مكروه وعلى نفسى إن تظاهرت أو اعتصمت؟
إن لدى ولدى كل فتاة مصرية مخلصة استعداد لأن نحترق من أجل مصر كما احترقت جان دارك من اجل فرنسا ولكن ماذا لو أن الشعب الذى نحترق من أجله نعتنا بالسقوط ونعت أهلنا بالدياثة إن نحن اتخذنا إلى الكفاح سبيلا؟

[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  برهان إبراهيم كريم -  دمشق --برزة البلد       التاريخ:  17-04 -2007
  النظام في بلدك ياسيدتي لايريد ان يتعب نفسه بإحراق النساء أمرأة أمرأة لأن هذا متعب ومضجر وممل لذلك قرر أن يحرق الوطن دفعة واحدة بكل من فيه. فلا تغبني نظام مبارك حقه حتى لايحاسبك الله وقد تحرمين الجنة بهذا الفعل أيضا.


 ::

  خيانة عظمى أم غباء سياسى

 ::

  النضال على طريقة كمال أبو عيطة

 ::

  مرثية طفلة قصفوا قلبها

 ::

  وأخيرا .. جاء المنتظر

 ::

  عزيزى 999..كتاب عن مصر

 ::

  وقائع يوم أسود

 ::

  عزيزتى المبدعة الصغيرة

 ::

  أحمـد بخيـت - أمير من بيننا

 ::

  قراءة فى موقع الاخوان المسلمين


 ::

  حكومةأ مونة

 ::

  الشرطة في بهدلة الشعب

 ::

  ثورة الدجاج ( قصة قصيرة)

 ::

  كل عام انتم والامة الاسلامية بحال أفضل

 ::

  التدين الشيعي.. فرز بين خطابين

 ::

  انطلاق المارثون من جنوب سيناء نحو مقاعد مجلس الشعب

 ::

  الكتب هي الأولى في هدايا الهولنديين للنجاح والإجازات

 ::

  قرغيزستان , طريق المضطهدين في العالم العربي

 ::

  العقرب ...!

 ::

  كن أقوى من منتقديك وواصل طريقك ..



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.