Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

صندوق التعويضات الإسلامية لإسرائيل!
عطية زاهدة   Saturday 24-03 -2007

بماذا سيطالبُ اليهودُ بعدَ اكتمال الاعتراف بإسرائيل؟
تعلِّمُنا قصصُ القرآنِ الكريمِ عنْ بني إسرائيلَ، وعن اليهودِ عموماً، أّنَّهم "قومُ المطالَبات"!.. فإشغال الغيرِ بالمطالبِ هي سياسةٌ موروثةٌ فيهم للامتناعِ عن التجاوبِ.
وهم دوماً يشترطونَ. فماذا سيجري إذا ما تمَّ اكتمال الاعترافِ بإسرائيلَ؟

1- سيقفُ هذا الصهيونيُّ أو ذاك ليقولَ للأمةِ العربيّةِ وللمسلمينَ جميعاً:
هل نسيتُمْ القبورَ التي حفرتُموها لليهودِ أثناء سلسلة حروبِكم العدوانيّةِ ضدّ إسرائيلَ؟
2- سيُخرجُ لنا اليهودُ قوائمَ بقتلاهم منذ وصلَ الرسولُ،عليه السلامُ،يثربَ، وسيطالبوننا بإحياءِ هؤلاء القتلى ليكملوا حياتَهم. وهنا ربما سيجد المؤرخون فرصةً لمعرفة العدد الصحيح لقتلاهم. والأغلبُ أنهم سيزيدون العددَ إلى ثلاثةِ أضعافٍ!
3- سيقومون بإخلاء وإجلاء جميع الفلسطينيّينَ من "إسرائيلَ الصغرى". فهل يقبلُ أحدٌ أن يساكنَه غيرُه في بيتِهِ الشرعيِّ والقانونيِّ؟.. فمن اعترفَ بأرضٍِ لغيرِهِ وجب الرحيلُ بحقِّهِ..
4- مطالبة الدول العربية والإسلامية بالتعهد بعدم الممانعة مستقبلاً في إنشاء "إسرائيل الكبرى".
5- سيقومُ اليهودُ بالمطالبةِ بالعودة إلى الجزيرة العربيّةِ.
6- وسيطالبُ اليهودُ بتعويضاتٍ على ما تسبَّبَ لهم به المسلمون من الطرد معهم من الأندلسِ.
7- ولا بدَّ من أن يطالبوا بتعويضاتٍ عقوبةً على تأخُّرِ العرب والمسلمين عن الاعتراف بإسرائيلَ.
8- ولا بدَّ من أن يطالبوا بتعويضاتٍ على استغلال واستعمار العرب والمسلمين لفلسطين 14 قرناً محسوماً منهاً فترةَ الاحتلال الصليبيِّ تحقيقاً للعدالة.
9- والتعويضات لليهود الذين قدموا إلى "إسرائيل" من الدول العربيةِ والإسلامية هي في القائمة بلا ريبٍ.
10- والتعويضات على أثمان الأسلحة التي اضطرهم العربُ لشرائها أمرٌ غير خاضعٍ للتفاوضِ، فالفواتير موجودةٌ لا تقبلُ الجدالَ في قيمتها.
11- والتعويضات على .. وعن .. وعلى .. وعن .. فحدِّثْ ولا حرج.
ومن هنا فنصيحتي إلى أمّتي أن يسارعَ قادتُها إلى عقد مؤتمر قمّةٍ باسم : "مؤتمر القمّةِ الإسلاميِّ لإنشاء صندوقِ تعويضاتِ اليهود".. وكان الله يومئذٍ في عونِ المفلسين!


[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  عطية زاهدة -  فلسطين       التاريخ:  29-03 -2007
  بارك اللهُ تعالى فيك أخي محمد حسن الفاطمي.
   وأمّا عنِِ الاعتذاراتِ التي سيطلبُ اليهودُ تقديمَها إليْهم باسمِ الحكوماتِ والشعوبِ العربيّةِ والإسلاميّةِ، وعن صِيَغِ هذهِ الاعتذاراتِ، فحدِّثْ ولا حرَجَ .......
   


  محمد حسن علي الفاطمي -  أرض الله       التاريخ:  25-03 -2007
  سلمت يمناك في ما كتبته ,جعله في ميزان حسناتك يوم تلقاه.
   
   ذلكم هم اليهود, قوم بهت و الرد عليهم هو خلاف ما هو كائن بتاتا ولكن أكثر القاعدين نائمين والواقفين غافلين و لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
   
   "اللهم إليك أشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس يا أرحم الراحمين أنت أرحم بي إلى من تكلني إلى عدو يتجهمني أم إلى القريب ملكته أمري إن لم تكن غضبان علي فلا أبالي غير أن عافيتك هي أوسع لي أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة أن تنزل بي غضبك أو تحل علي سخطك لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة إلا بك "



 ::

  بنيامين أخو يوسف كان أطرش أخرس

 ::

  الشُّهُبُ بين آيات القرآن وعلوم الإنسان

 ::

  منطلقات التفسير

 ::

  "راعنا" تعني: سيئنا

 ::

  الإعجاز الرقمي في معادلة

 ::

  ابنُ القيّم يكفِّرُ الشيخَ الشعراويَّ؟!

 ::

  فتحُ "الم"

 ::

  الزندانيُّ طبيباً!

 ::

  فتحُ فاتحة "كهيعص" من سورة مريم.....


 ::

  الزبـــادي وما أدراك ما الزبـــادي

 ::

  حكومةأ مونة

 ::

  الشرطة في بهدلة الشعب

 ::

  ما وراء الأفق الشيعة قادمون

 ::

  كل عام انتم والامة الاسلامية بحال أفضل

 ::

  ثورة الدجاج ( قصة قصيرة)

 ::

  التدين الشيعي.. فرز بين خطابين

 ::

  انطلاق المارثون من جنوب سيناء نحو مقاعد مجلس الشعب

 ::

  الكتب هي الأولى في هدايا الهولنديين للنجاح والإجازات

 ::

  العقرب ...!



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.