Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

قراءة في "رســـــــــــــالة" لشريفة العلوي
زياد جيوسي   Monday 19-02 -2007

قراءة في نص إمتاز برومانسية فائقة، اعتمد السرد والمفاجأة ووضع صورا جذابة تشد القارئ وتجعله ينتظر النهاية..حالة من الإنتظار وضعتنا فيها الشاعرة وهي تصور لنا إنتظار الرسالة حتى أن ذاكرتها ترنحت بين التوهم والسؤال، ووصلت لمرحلة من الغياب بين غياب القمر وغياب نجم الشاعرة، هذه الصور صورت لنا لحظات كأنها شهور أو سنين، وفي لحظة صورتها بتشتتها لأجزاء كقصاصة مهترئة تعبث بها العواصف والرياح تأتي الرسالة...

من أجلها ظللت أرصد البريد
ترنحت ذاكرتي توهما.. تساؤلا
غاب الهلال أم غاب نجمي في الفضاء
في زمن يمتد للشهور والسنين
في لحظة مرت كأنها قرون
تشتت أجزائي كالقصاصة المهترئة
تعبث بها عواصف الرياح

تنتقل فينا الشاعرة مباشرة بعد وصول القارئ لتشوق كبير وشديد إلى الرسالة المرتقبة والمنتظرة، فهي رسالة ترتقبها الشاعرة بشوق وشغف وجعلت القارئ ينتظر معها ولربما بشوق وشغف أكبر، فتبدأ الشاعرة بوصف الرسالة مستخدمة مجموعة كبيرة من لوحات تثير التشوق والجمال \ تحسم الأمر\ تعلن القدر\ بلسم حياة\ هدية من السماء\ زهرة قرنفل\ ستارة ربيع\ مروج خضراء..

رسالة جاءت تبلغ الخبر
لتحسم الأمر وتعلن القدر
مدادها في ثغري بلسم الحياة
كأنها هدية جاءت من السماء
تزينت بلمسة الطيف المضيء
كلماتها من زهرة القرنفل
بل اكتست ستارة الربيع
وفي مروج خضرة القلوب

كل هذه الأوصاف نجدها بوتقة من الإبداع والجمال تجمعت وانتظمت لتعطي لإنتظار القارئ دفعة جديدة من الشوق والتشوق والرغبة في الوصول إلى ما تحمله هذه الرسالة، فنجد هنا الوصف لما في داخل هذه الرسالة من صياغة إبداع وجمال وبيان ساحر \ صياغة الإبداع \ سحابة شموع\ لآلئ الندى\ براعة الجمال\ أسرار\ ترنيمة \ شلال شجن\ وغير ذلك من وصف يشد ويكتم أنفاس القارئ للوصول إلى النهاية ومحتوى الرسالة..

تنسقت، إنتظمت و تدرجت
صياغة الإبداع في المعاني والدلال
في عمقها سحابة الشموع
تذرف الرذاذ من لآليء الندى
تردد الصدى براعة الجمال
سرد يبوح أسرار المقال
وقع البيان ساحرا على مسامعي
حروفها ترنيمة مختومة
من ماء السماء
تفوح عنبرا يثير غيرة الانوف
يزيد رغبة العيون في نهم بلا حدود
ويستحيل أن يقابل السدود
و وجبة تغري تدر لوعة العيون
ينساب منها شلال يواصل الشجون
يغيب في حضورها السراب
تنذر لتفشي ما كتمته على الملأ

وفي قمة الإنتظار والشوق وكتم النفاس وسرحان الخيال، تفاجئنا الشاعرة بأمر لم يكن في الحسبان ولم يكن متوقعا أبدا بعد كل هذه اللوحات المثيرة ما بين إنتظار ورغبة..

في أوج لحظة الولع
قررت
دفنها في عمق أسفل التراب

فتدفنها في أسفل التراب!! نهاية غير متوقعة أبدا وتثير السؤال، هل قررت الشاعرة دفن هذا الحلم المنتظر والإعلان عن موته؟؟ فالدفن لا يكون لرسالة أبدا بمقدار ما هو تعبير عن دفن حلم ورغبة بلا عودة، فلو كانت مسألة رسالة لخبأتها في مكان ما بين أوراق أو كتب، أو في خزانة أو ملف أوراق، لكن الشاعرة تمكنت أن تضعنا في جو من التوتر النفسي القائم على الإنتظار والتشوق للنهاية..لتفاجئنا بنهاية غير متوقعة أبدا تجعل القارئ يفاجأ ويعود للبدء في محاولة إكتشاف السر

ziadjayyosi1955@yahoo.com

عضو لجنة العلاقات الدولية في
اتحاد كتاب الانترنت العرب
http://www.maktoobblog.com/ziadjayyosi1955
http://www.arab-ewriters.com/jayosi

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  حرية

 ::

  صباحكم أجمل/ هل تولد الأشجار ميتة؟

 ::

  تماثيل كريستالية

 ::

  بوح الروح

 ::

  ثعالب الصحراء الجزائرين خسروا المباراة لكنهم مرفوعي الرأس و فراعنة مصر ربحوا المباراة و هم سعداء بالفوز .... ؟!

 ::

  بوح الروح 1

 ::

  كلارينت

 ::

  هذيان مع (خزفيّة نَصّيّة)

 ::

  صباحكم أجمل/ نَهيل نسمات كرمية


 ::

  الاتجاة الصعب والوعر

 ::

  حال الأعراب

 ::

  بحث حول المكتبة الظاهرية بدمشق وعلمائها أنموذجا

 ::

  غزة... الانتصار التكتيكي والهدف الاستراتيجي

 ::

  ثرثرة في صالون حلاقه

 ::

  وزير كاوبوي من مخلفات رعاة البقر

 ::

  لماذا تهاجر الكفاءات العربية إلى أميركا

 ::

  3,3 مليار دولار عائد قناة السويس خلال عام

 ::

  لبنان خياره عربي

 ::

  تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها _ألن جونستون



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  بلاء العراق الأعظم: صدَقْتَ يا فردوسي و قلت الحق ايها الفاروق عُمَر

 ::

  'لا تخرج قبل أن تكتب سبحان الله'.. بسطاء في الفخ

 ::

  هاكرز سعوديون يخترقون حسابات مؤسس الفيس بوك علي مواقع التواصل

 ::

  الجزائر.. كما يصفها فرنسي سنة 1911

 ::

  أعمال السيادة وحكم القضاء الإداري بشأن جزيرتي تيران وصنافير

 ::

  العدوان الغربي على العالم الإسلامي

 ::

  ثلاثة تساؤلات حول دراسة الأمريكية والأونروا عن الفلسطينيين في لبنان

 ::

  من مفاهيم الأساس في علم السياسة إلى مفاهيم الأساس في علم العلاقات الدولية

 ::

  دراسة بعنوان: تعاظم القوة العسكرية لاسرائيل لن يحميها من الانهيار 1

 ::

  جيشٌ في مواجهة مقاومٍ ومقاومةٌ تصارع دولةً

 ::

  سلفية المنهج والممارسة السياسية

 ::

  كوكب الشيطان

 ::

  الاتفاق التركي الاسرائيلي وتطلعات حماس

 ::

  إعادة إنتاج السلطويّة في فلسطين






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.