Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

أهلاً بكَ يا عيد
إسلام شمس الدين   Monday 23-10 -2006

أهلاً بكَ يا عيد عدتَ يا عيد..
عدت إلينا من جديد..
بنفحاتك النورانية، ونسماتك الإيمانية، بعبيرِ البهجة في كفيك، بسُحُب الرحمة في طيات عباءتك، بالفرحة البريئة تملاً وجهك الصَبِيح، بكل معاني الحب والسلام والجود والعطاء.
عدتَ يا عيد..
لم تخلف وعدك أو موعدك..
رُغم الأسوار التي تحجبنا عنك، والحواجز في طريقك إلينا، والحدود التي تفصل بيننا.
عدتَ يا عيد..
عدت وما تهيأنا بعدُ لقدومك؛ ما أعددنا أنفسنا لاستقبالك، فما زالت الوجوه شاحبة، والعيون باكية، والضحكات ميتة، والفرحة مبتورة، والأحلام مسروقة، والآمالُ مشنوقة على جدرانِ انكساراتنا.
عدتَ يا عيدُ ومازال الأقصى في الأسرِ يئنُ، وبغدادُ تجاهد لتضميد جراح اغتصابها، وأمتنا تنعي حالها..
عدت ومازلنا غرباء في أوطاننا؛ غرباء في ديارنا.
عدتَ يا عيد..
عدتَ وفي القلبِ ما فيه من الأحزان، وفي النفسِ ما فيها من الهموم.. تسكننا إحباطاتنا، وتكسرنا جراحنا، ويفرقنا شتاتنا.. تظللنا غيومٌ قاتمة، تطاردنا أشباح القهر والهزيمة، يصاحبنا الأسى أينما كنا.
عدتَ يا عيد ونحن كما نحن؛ غارقون في فوضى الهزيمة.
ورغم هذا كله...
أهلاً بك يا عيد
نقولها لك فرحين مستبشرين.
سنفتح لك أبوابنا مرحبين؛ ونفتح قلوبنا ليتسلل إليها قبسٌ من فرحتك.
سنحتفل بقدومك، ونعلقُ أوراق الزينة على الشرفات، ونضئ دوربنا بمصابيحك؛ لعلك تضئ قلوبنا برحمتك.
سنرتدي أزهى ثيابنا، ونأخذ زينتنا متوجهين لأداء صلاتك.
سنتبادل التهانئ بقدومك، نتصافح بقلوبنا قبل أيدينا؛ نتعانق ليسري الدفء في صدورنا؛ نتزاور لنعمر بيوتنا بالمحبة و السلام.
سنصحبُ الصغار إلى الحدائق والمتنزهات، نمنحهم (العيدية) والحلوى، سنطلق العنان لضحكاتهم وضحكاتنا لتصبغ الحياة بألوانِ جديدة.

وعندما يحين رحيلك يا عيد..
سنودعك وفي النفوس بقايا من أصداءِ ساعاتك القليلة، وشعائرك الجميلة، وفرحتك الغامرة.
سنودعك على أمل أن تعود العام القادم في الموعد نفسه، وقد تهيأنا لاسقبالك.
أما الآن..
فنقولها لك بكل الفرحة والحب..
أهلاً بك يا عيد
أهلاً بك رُغم أنف الأحزان والهموم والآلام والجراح والإحباطات والانكسارات.
أهلاً بك رُغم أنفِ سارقي البسمات ومغتالي الأفراح وهادمي الأحلام.
أهلاً بك رُغم القبح المتغلغل في حياتنا.
أهلاً بك يا عيد
أهلاً بك يا عيد



Islam_shamseldin@hotmail.com

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  الاِسْمُ إِسْلام ... التُّهْمَةُ عَرَبِيّ

 ::

  بن جوريون يعانق أصدقاءه

 ::

  فَلْتَصْمِتُواْ قَلِيلا

 ::

  ما أحــلى طـعـم الـمــوت!!


 ::

  أخبار وعناوين من فلسطين

 ::

  براءة براءة "أكابر "... مكافآت لقتلة الأحلام الوردية في مهدها

 ::

  الانزلاق الغضروفي .. خطأ شائع لا علاقة له بحقيقة المرض

 ::

  المطلوب حكم لا حكومة

 ::

  «خريف الجنرال» عمير بيريتس!

 ::

  كفاك تضليلاً سيادة الرئيس!!

 ::

  إدعموا الفانوس المصري الأصيل في هذه الحرب الثقافية

 ::

  الجلاد الأمريكي والرأس التركي

 ::

  الآعيب النظام المصرى المكشوفة

 ::

  الأدب في خطر !



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  فشل الانقلاب التركي و مسرحية تمرير اتفاقية مع إسرائيل وتصفية المعارضين من الجيش

 ::

  تركيا وقادم الأيام،،هل يتعلم أردوغان الدرس

 ::

  عملاءٌ فلسطينيون مذنبون أبرياء

 ::

  رباعيّة المجتمعات الحديثة الناجحة

 ::

  الملف اليمني يضيف فشلا آخر إلى رصيد بان كي مون

 ::

  من (أور) إلى (أورو)

 ::

  خروج بريطانيا والتمرد على النخب

 ::

  العلمانية والدين

 ::

  مقترحات لمواجهة عجز الموازنة

 ::

  ماذا يريد نتانياهو من روسيا؟

 ::

  ترامب .. وهواجس الزعيم في العالم

 ::

  الواقع الاجتماعي والسياسات الاقتصادية

 ::

  العامل الحكومي وحرية الباحث

 ::

  هلوسات وشطحات






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.