Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: طب  :: علم نفس  :: البيئــة

 
 

جريب فروت: الحل الامثل لإنقاص الوزن
مروه الحبشي   Monday 25-07 -2016

جريب فروت: الحل الامثل لإنقاص الوزن السمنة أحد اخطر أمراض العصر المزمنة والتي ارتفعت نسبتها مؤخرا وتكشف عن تهديد وخطر مخيف في المملكة العربية السعودية خلال سنوات قليلة ماضية حيث صرحت منظمة الصحة العالمية ان المملكة قد احتلت المرتبة السابعة وفي بعض الاحصاءات الثالثة عالميا حسب آخر الاحصاءات التي أجرتها المنظمة.
حيث تقدمت المملكة ودول الخليج العربي بكل أسف على جميع دول العالم في نسب بعض الامراض المزمنة مثل السكري والسمنة وامراض القلب والشرايين والسرطان وأمرض الجهاز الهضمي وكل مما ترتبط جميع تلك الامراض بالعامل الرئيسي الأول وهو الإفراط في الغذاء.حيث بلغت نسبة الوفيات التي تنجم عن تلك الامراض في المملكة وحدها 71% من مجموع الوفيات.

وقد ذكر الدكتور والباحث عبدالعزيز بن محمد العثمان في صحيفة الرياض إن تلك الأمراض المزمنة تشكل عبئا على الاقتصاد الوطني، حيث أظهرت إحدى الدراسات أن البدناء وحدهم يكلفون المملكة أكثر من 500 مليون ريال سنوياً بسبب ترددهم على المستشفيات لعلاج أمراض سببها المباشر هو زيادة الوزن، ولعل أكثرها مرض السكر الذي ينتشر بشكل كبير بين البدناء.

ويعد السكري من أخطر الأمراض المزمنة في العالم لأنه بوابة لأمراض أخرى، وما يزيد خطورته في مجتمعنا أن أكثر من 55% من المصابين به لا يعلمون أنهم مصابون، فلأسباب كثيرة منها الخوف من تأكيد الإصابة فإن بعضهم يعاني من الأعراض ولا يذهب للطبيب، و أشار الدكتور العثمان الى ان هنالك دراسة أجراها كرسي أبحاث السمنة بجامعة الملك سعود بقيادة الزميل الدكتور عائض القحطاني أن ثلاثة أرباع المجتمع مصابون بالسمنة (70% من رجال المملكة و75% من نسائها) وأن أكثر من 80% من مرضى السكر من النوع الثاني في المملكة لهم علاقة بالسمنة،

وفي دراسة للمكتب التنفيذي لمجلس وزارة الصحة الخليجي وجد أن عدد الوفيات بسبب أمراض السمنة في السعودية نحو 20 ألف حالة سنوياً، ووصل عدد الأطفال المصابين بالسمنة في المملكة، نحو ثلاثة ملايين ونصف المليون طفل، في ظل حدوث إصابات بين الأطفال السعوديين بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسكري وانسداد شرايين القلب بسبب السمنة المفرطة، كما أن مشكلة ارتفاع الكوليسترول باتت مشكلة موجودة في كل بيت فقد وجدت الدراسات أن 50% من السعوديين لديهم ارتفاع في نسبة الكوليسترول، وأعتقد أن النسبة أعلى من ذلك لأن هذه المشكلة ليس لها أعراض واضحة ولا تكتشف إلا بالفحص العرضي لمرض آخر أو عندما يقوم البعض بالفحص الدوري الذي أوصي به بشدة لمن تجاوز الثلاثين من عمره.

وبناء على الارقام والاحصاءات في المملكة قد تم وضع خطط وحلول جذرية تساعد على تخطي الأزمة والوعي الشديد بها من جهة الدولة ومن جهة الافراد وكان من أهم المساهمات على المستوى الفردي هو تأسيس موقع جريب فروت من قِبل مبادرة سعودية شبابية التي تهدف فعليا الى تقديم يد العون والمساعدة في النهضة بـ وعي المجتمع صحياً وسلوكياً، و من الجدير ذكره ،بأن موقع جريب فروت هو إحدى المبادرات المؤثرة والقريبة من أفراد المجتمع التي تتناسب مع جميع الاعمار وتصلك حيث ماكنت بمميزات عالية الجودة وسهلة الوصول .

صمم موقع (جريب فروت ) كـ عيادة الكترونية تختص في مجال التغذية حيث تقوم بإعادة هيلكة حياة الفرد لتتوائم مع ذاته و صحته التي لاتقدر بثمن لتحقيق اعلى المستويات في النجاح الشخصي والمجتمعي . ولأن العقل السليم في الجسم السليم كما يقول الحكماء عندها (جريب فروت) تقف معك يداً بيد لوضع خطط بسيطة وواضحة لتصل بك الى برّ الامآن مع جسم سليم صحي ، بالاضافة الى انها تختصر لك عناء البحث وتقيم المعلومات والتأكد من صحتها لتوفر لك جميع الخدمات ولتنقلك من مرحلة المعاناة والصعوبة الي مرحلة الإنجاز والإطمئنان والراحة.
ولحرص موقع جريب فروت على المشاركة في تحقيق الفائدة للجميع فقد وضع استشارة مجانية لأي شخص حول العالم يمكنه من التواصل مباشرة مع الاخصائية والاستفسار عن صحته ونظام تغذيته عبر هذا الرابط https://mygrapefruit.com/free/ .

عيادة (جريب فروت ) تسعى دوما لتقليص المؤثرات الجانبية والامراض المزمنة التي تفتك بالمجتمع جراء السمنة وزيادة الوزن بالتحكم في اسباب المشكلة الحقيقية وبالتعديل في النظام الغذائي مباشرة بأقل التكاليف وبوسائل فعالة تخدم كافة شرائح المجتمع .

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  الشوارع

 ::

  وتم قبول اعتذار وزير الثقافة المصري.. مع انه لم يعتذر!

 ::

  حصار غزة ومشكلة حماس

 ::

  الوثنية السياسية الفلسطينية, إلى متى؟

 ::

  الجيش منِّي

 ::

  ليبيا بعد إعدام القذافي

 ::

  احتمال تراجع الاحداث

 ::

  الأهمية والنتائج لزيارة الوفد الاعلامي الموريتاني للأراضي الفلسطينية

 ::

  شيخوخة الأنظمة السياسية" الحالة العربية الراهنة

 ::

  عبق الياسمين التونسي لم يصل فلسطين بعد



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  نماذج "غربية ويابانية" لتطبيق سياسات "الجودة الشاملة" على مستويات مختلفة

 ::

  العراق بين الملك والرئيس وعلي الوردي!

 ::

  وليد الحلي : يناشد مؤتمر القمة العربية بشجب ومحاصرة الفكر المتطرف الداعم للارهاب

 ::

  من الذي يساند التطرف في البلدان النامية؟

 ::

  صدمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وأثرها على الأسواق المالية

 ::

  تلمسان وحوض قصر المشور الجديد

 ::

  نشيد إلى الخبز

 ::

  العلاقات الجزائرية الإيرانية

 ::

  ياهو تبيع خدماتها الاساسية لمجموعة فيريزون لقاء 4,8 مليار دولار

 ::

  حرب البسطات ومعارك الباعة الجوالة

 ::

  الربيع العربي وبرلمانات العشائر!

 ::

  مع الاحداث ... أن موعدهم السبت !

 ::

  اليابان.. أسباب ندرة العنف

 ::

  توضيحات للاخوة السائرين خلف ما يسمى مشروع جمال الضاري






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.