Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

حول أصل أوكي .O.K
أ. د. حسيب شحادة   Saturday 06-10 -2012

  حول أصل أوكي .O.K لفظة ‘أوكي‘‘ جارية على ألسنة معظم أبناء الجنس البشري ويفهمها الجميع (مثل ????????? في الديار المقدسة بمعنى “تمام، طيّب، ماشي، لا بأس” إلخ.) وربّ سائل يسأل ما أصلها وتاريخ استخدامها؟
هنالك لغات كثيرة كالإنجليزية والألمانية والعبرية تكثر من استعمال الاختصارات على أنواعها المتعددة، وهي في الغالب الأعم، عبارة عن اقتطاع الحروف الأولى منها مثل UN أي “الأمم المتحدة” . المختصر .O.K /OK المستعمل في الإنجليزية العامية كفعل واسم وصفة وظرف (أنظر في المعاجم الإنجليزية) شائع في معظم لغات البشر ومعناه، كما لا يخفى على أحد، هو “حسنا، موافق، فليكن إلخ” ويلفظ بصور مختلفة وفق قواعد اللغات المستعملة له، ففي الفنلندية مثلا يقولون “أوو كوو” أي نطق هذين الحرفين كما هو الحال في هذه اللغة، لفظ الواو كما في العامية الفلسطينية في كلمات مثل يوم أي ?.
الاختصار المذكور هو بمثابة أول حرفين في اسم قرية- Old Kinderhook - الواقعة في ولاية نيويورك الأمريكية. يعود سبب انتشار هذا الاختصار لحادثة جرت وهي ترشّح السيد مارتن أبراهام فان بورين، Maarten Abraham van Buren (1782-1862) الهولندي الأصل للرئاسة الأمريكية، وهو ابن لتلك المدينة وأحد مؤسسي الحزب الديمقراطي. قدم أجداده إلى العالم الجديد في الثلث الأوّل من القرن السابع عشر والإنجليزية لم تكن لغته الأولى. في معركته الانتخابية استخدم المرشح ?ان بودين عبارة “انتخبوا ابن أولد كندرهووك” ثم تمّ اختصارها إلى “انتخبوا ابن O.K” وهكذا شرع مؤيدوه بالهتاف بهذه العبارة الموجزة ثم بالحرفين .O.K فقط. الجدير بالذكر أن المرشح ?ان بودين قد فاز في الانتخابات الأمريكية وأصبح الرئيس الأمريكي الثامن (1837-1841) بعد أن كان قد شغل منصبين: سكرتير الإدارة الأمريكية في رئاسة أندرو جاكسون بين العامين 1829-1831 ومن ثم نائب رئيس، وهو أول رئيس أمريكي كانت الإنجليزية بالنسبة له اللغة الثانية كما أشرنا. ربما كان للاختصار المذكور تأثير ما على النجاح ولا شك أن النجاح قد ساعد كثيرا في شيوع ذلك الاختصار وأضفى عليه مفهوم “الموافقة والقَبول”.
من ناحية ثانية يعثر المهتم بموضوع التأثيل (etymology) على آراء أخرى بعيدة قليلا أو كثيرا عن الدراسة العلمية الجادة في موضوع شيق وشائك كهذا. تندرج العينة التالية من التأثيلات المقترحة في خانة “التأثيلات الشعبية” (folk etymology) مثل القول الشائع إن “الإنفلونزا” منبثقة من “أنف العنزة”وأن شكسبير مشتق من “الشيخ زبير” وأن نابلس متحدرة من “ناب لس، ولس اسم أفعى” وهلمجرا.
هناك من يرى أن الاختصار المذكور بزغ نتيجة خطأ إملائي ورد في مقال نشر في بوسطن عام 1839 بدلا من اللفظتين “الكل صحيح” (oll korrect) اللتين وردتا في نص ما ويضيف أن مثل هذه الأخطاء الإملائية لم تكن غير عادية في تلك الفترة التي قلّ فيها عدد الناس الذين عرفوا القراءة والكتابة الصحيحتين. رأي آخر يذهب إلى أن الأصل إغريقي، لغة أرسطو ??? ???? أي ola kala أي “الكل على ما يرام” والإغريق كانوا قد اختصروا هاتين اللفظتين بـOK. في ألمانيا ترجمت الكلمتان ohne Korrektur أي “بدون تصحيح” واختصرتا بالحرفين قيد البحث. نظرية أخرى ترى أن الأصل روسي ????? ?????? أي Ochen Khorosho “حسنا، ممتاز” وأخرى تشير إلى اللفظة الفنلندية oikea بمعنى “صحيح” وثالثة تذكر اللغة اللاتينية والكلمتين omnis korrecta أي “الكل صحيح” وو… بقدر اتساع الخيال البشري.


 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  رغد -  عنبتا طولكرم       التاريخ:  07-10 -2012
  صحيح في كثير من الغات
   بس الغة العربية والانجليزية احلى شي عندي
   


  رغد -  عنبتا طولكرم       التاريخ:  07-10 -2012
  هذا كثير كويس بس انا عجبتني الصياد الصغير وانا اكتير افهمتها


 ::

  أعجوبة الفرن والخراف في عورتا

 ::

  المدارس اليهودية كانت تعلّم القتال … والعربية ممنوعة من الكلام

 ::

  حِكم، أقوال وأمثال في كل مجال

 ::

  نجاح التعليم الفنلندي

 ::

  كيف صار نوع من التوت البري الأحمر جرجيرا؟ ج. 1

 ::

  عادة من عادات الفنلنديين

 ::

  لمحة عن بعض كتاب ألمانيا العرب

 ::

  الانتقاد سهل إلا أن تنفيذه صعب

 ::

  أكياس البندورة


 ::

  الخلافة وعد وفرض

 ::

  الإسلام والماركسية علاقة الالتقاء والاختلاف 2

 ::

  كرة القدم... حرام!

 ::

  خرافة أمة اليهود الروحية

 ::

  الدانمارك الاولى في استخدام الانترنت

 ::

  حب ذاتك

 ::

  قوة المنطق ومنطق القوة

 ::

  وهم وهوان وقيادة عبثية

 ::

  حتى اسرائيل تعلم أن التمييز العنصري لا مستقبل له

 ::

  غرائب وعجائب



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!



 ::

  السباق على القمة يحتدم

 ::

  نحن أعمى من العميان

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  قصة المدير في السوق الكبير

 ::

  من يريد الحرب... أميركا أم إيران؟

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  لَيْ الأعناق في صراع الأعراق.. عنصرية الفلسفة

 ::

  أفكار تجعلك سعيدا

 ::

  حكم السندات

 ::

  مسيح امريكا الجديد غرينبلات ..!!

 ::

  الشرق الأوسط رمال متحركة ورياح متغيرة وسيولة شديدة

 ::

  هل تقبل أن تُنشر صورة جثتك؟

 ::

  المثقفون لا يتقاعدون

 ::

  الصواب في غياب مثل الأحزاب.






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.