Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

شمس النقب
تغريد كشك   Wednesday 26-07 -2006

شمس النقب لماذا تطول وقفتي مع الزمن؟ يطول انتظاري لزمن الفرح القادم من أقصى الغرب أو من أقصى الجنوب !أنظر عينيك في مرآة الفرح القادم من كانون أو من آخر أيام الفرح في آذار، في لون النسرين في أيار ولون الياسمين في تموز!
تمر الشهور يتغير لون السماء .......... عبق الأزهار أنين المتألمين داخل تلك السجون ، ترتفع الأسلاك الشائكة، ترتفع الصرخات، يخفت صوت الفرح وتتضاءل مساحة العيون، يغطي الأمل لون حبات التراب في النقب ،تفترش الخيام طريق الوصول .
يحدني الوجع من جهات الروح التائهة بين صيف آب ولون الكروم ،أشتاقك طيفا يرقب سمائي ..........يُلون بقايا الغيوم.
يأتي المطر،تغيب الشمس، يذوب الثلج، يتغير لون الاشجار و تغيب مساحة الرؤى عن الأحلام في أمسيات الصيف، يتقطع هدير الأردن و يزور المدّ شواطىء غزة وتعبق أزهار الليمون في أريحا،
يقطفون الزيتون في رام الله وتغطي السنابل سفوح جنين ................
ويبقى صوتك مجلجلا،يمنع عن النقب ضياء النهار و يرفع عن حبات الرمل شقاء الزمن، يبقى المشهد غامضا ،صامتا يودع كل تكاوين الحياة وكل خيوط الشفق .
لماذا لا تغيب الشمس عن سماء النقب؟ تراها تقترب دائما من مساحات الألم، ام انها تفتش عن قلوب احرقها الشوق وأضناها التعب ؟
لماذا لا تصل أصابعي عبر الأسلاك العالية ،لا أستطيع الصراخ او الأنين او الغضب ؟
يغيب اللون العسلي من عينيك ،ترتجف أصابعك بردا في الليل ،كيف تنام ؟هل تضمني عيناك ليلا ؟
هل تلتف حول خصري ذراعاك ؟
لا أعرف كيف قفز صوتك نحوي اليوم، ناداني، صرخ بصوت أعلى من الصوت ، أكثر حدة من صوت الرعد أكثر أثرا من حبات الرمل الملتهبة تحت قدميك .
فتحت الباب لم أجد غير مواء قطتك الحزينة ،اقتربت مني لامست كفي ،توجهت نحو مقعدك أخذت مخدتك بأسنانها الصغيرة ،دارت نظراتها في أركان الشرفة ،تراها تبحث عنك؟ !
قفزت نحو باب المكتب جلست فوق آخر كتاب كنت تقرأه، قلّبت صفحاته ،نثرت اوراقك في أرجاء الغرفة ،سكبت فنجان القهوة فوق مخدتك ،ثارت ،قفزت ،طارت غرست مخالبها في حوض الزهور معاتبة ، نظرت نحوي التقت عيوننا ، حينها أدركت انها كانت تبكي !

[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  مشاهد حب صامتة

 ::

  فضاءات صقر

 ::

  في حديقة البنفسج

 ::

  جسد وجمال

 ::

  صرخة الموت

 ::

  عندما نبحث عن الوطن في الجهة اليسرى من القلب

 ::

  خيوط يرسمها الزمن

 ::

  ذاكرة فرح وراء القضبان

 ::

  ظاهرة العنف بين طلاب المدارس الفلسطينية


 ::

  قرغيزستان , طريق المضطهدين في العالم العربي

 ::

  الجبهة الشعبية ،،،الرفاق عائدون

 ::

  إسرائيل في مواجهة الوكالة الدولية للطاقة الذرية

 ::

  كن أقوى من منتقديك وواصل طريقك ..

 ::

  لماذا يكره قادة بعض الدول العربية الاسلام

 ::

  واشنطن وثورات المنطقة

 ::

  بعد العراق بلاك ووتر في الضفة الغربية

 ::

  عقوبة الإعدام .. رؤية إسلامية

 ::

  حملة شبابية تدعو لتعدد الزوجات

 ::

  اقتراح حل السلطة الفلسطينية لماذا الآن؟



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.