Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

دموع طفل
احمد نادى بهلول   Monday 27-02 -2012

كيف النجاة لامةٍ تتوجع ُ
احلامها ضاعت وقدت اذرعُ

تلك العروبة يا اخى مشتاقة ٌ
للفارس المغوار يخشى ويركع

فدماء طفلى فى الخليل مذلةُ
وابوه مكبولُ فماذا يصنعُ

عجزت سيوف المسلمين فيا لها
فالمسلمون لهم صليل يسمع

ماذا اصاب المسلمين لكى يروا
تلك الدماء واعين لا تدمعُ

ماتت قلوب العالمين جميعها
صارت كما الصخر ليست تخشعُ

وتمزق العربان ثم تفرقوا
من كل حزبٍ الف حزبٍ يجزعُ

يا مسجد الاقصى يا قبلتنا التى
صلى النبى وكان فيك يهجعُ

صبرا فقادم نحو بابك جيشنا
جيش يهشم كل قرد وينزع

جيش زكاه المصطفى بكلامه
خير الجنود المخلصين الركعُ

يا قدس قد طال الظلام فابصرى
فالفجر اشرق ان نورك يسطع

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  دمعتان رقراقتان

 ::

  الإبداع في العمل السياسي: حزب التحرير كمثال

 ::

  5 خطوات للازدهار في أوقات الاستراتيجيات الصلبة

 ::

  دعاة كويتيون يؤيدون فتوى تجيز رضاعة الرجل من زوجته

 ::

  باسم المظلومين والبؤساء

 ::

  أكثر من نصف السعوديين يعانون مللا مزمنا

 ::

  ما أغباك

 ::

  بمناسبة مرور تسعين عاماً على تأسيس جامعة النجاح الوطنية

 ::

  رداُ على أهل الإفك

 ::

  إلي أي مدي أنت قلق ؟



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.