Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

الثورة تدفع الناس إلى حياة التحرر من القيد و الظلم و "العصا الغليظة"
رضا سالم الصامت   Thursday 15-12 -2011

الثورة تدفع الناس إلى حياة التحرر من القيد و الظلم و عام 2011 شهد ثورات عربية و صحوة شعبية ،منذ بدايته و كانت الانطلاقة الأولى من تونس في 14 يناير لتتحول في ما بعد إلى مصر في 25 يناير ثم ليبيا في 17 فبراير و هكذا .
ترتبط الثورة في أذهان الناس بحالة الفوضى و الانفلات الأمني و حرق المنشآت و المؤسسات و عمليا نهب الخ...
هذه الفوضى تحدث عقب انهيار الأنظمة الدكتاتورية و هي المرحلة الأولى لولادة الثورة و هذا طبيعي... هي تحدث خلل في الحياة العامة و في مؤسسات الدولة اثر تغيير نظام و بالتالي هي تعطي المجال لطرح أفكار جديدة حول الدولة و مؤسساتها الرئيسية و انتقال السلطة من حكم استبدادي إلى حكم ديمقراطي ..بصفة مؤقتة ، و انتقال البلاد لمرحلة ثانية في النظام و المجتمع .
الثورة الفرنسية على سبيل المثال التي انطلقت عام 1799 حالت السلطة دون التطورات الاجتماعية و الاقتصادية التي شهدتها البلاد . نفس الشيء تقريبا في روسيا عندما قامت ثورة 1917 بعد أن نقل الأفكار الماركسية إلى مجتمع جديد ، بينما في الصين نجحت الثورة لأن المجتمع بحاجة إلى التغيير ، حيث كان يعاني من الفساد الضارب أطنابه و الحكم الإقطاعي الإمبراطوري مع التدخل الأجنبي . الشعب الصيني كان يدرك تماما أهمية المحافظة على ماضيه العريق و ثقافته الرائدة و حضارته . فكانت ثورته ناجحة ضد الظلم و ضد الاحتلال الياباني ، حيث قامت مع بداية القرن الماضي و استمرت من سنة 1941 إلى 1949 و قيام جمهورية الصين الشعبية و دعمت حقوق العمال و الفلاحين و تنمية الإنسان الصيني على كافة الأصعدة .
الثورة الصينية نقلت البلاد من حالة البؤس إلى حالة الإصلاح و من حالة الانغلاق إلى حالة الانفتاح و ثلما قال الزعيم الصيني دينغ سياو بينغ : " لا يهم إن كان القط لونه أسود أو أبيض ، لكن الأهم أن يكون قادرا على صيد الفئران "
هذه فكرة عامة عن أهم الثورات التي حدثت في العالم ، تقريبا و لكن ثورات الربيع العربي أعطت مثالا لدى الشعوب في أن لا حياة لشعب يعيش بين الحفر ، و هي ثورات سلمية حضارية قوبلت بسخط الحكام الطغاة و بآلتهم العسكرية التي تقتل و تعيث فسادا على الأرض مثل ما يحدث الآن في البحرين و سوريا و في اليمن
إن الشعب إذا أراد الحياة فلا بد أن يستجيب له القدر هكذا قال الشاعر أبو القاسم الشابي .. فالثورة تدفع الناس إلى حياة التحرر من القيد ، تدفع الناس إلى الشعور بالمسؤولية و الكرامة الإنسانية .
تدفعهم إلى النهضة و التطور الصناعي و الاقتصادي و التحول الحضاري و الديمقراطية .
هذه الديمقراطية التي تجعل الأفراد و الجماعات بالدولة يحتكمون إلى قانون و مؤسسات و أن يحكم الشعب نفسه بنفسه دون أي تمييز لا عرقي و لا ديني ، و يتحقق الانسجام بين كافة أفراد الشعب . فالثورة اذن هي من تدفع الناس إلى حياة التحرر من القيد و الظلم و العصا الغليظة ، و مع دفع الثمن الذي يكون باهظا .....
رضا سالم الصامت كاتب صحفي و مستشار إخباري إعلامي متعاون


 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  جذوة الثورة لم تنطفئ

 ::

  دراسة بعنوان: تعاظم القوة العسكرية لاسرائيل لن يحميها من الانهيار 2

 ::

  هل من ربيع إيراني قادم؟!

 ::

  التفتوا إلى مستقبل فلذات أكبادنا... والله عيب أفيقوا .أفيقوا

 ::

  لماذا يستأسد الجبناء ضد فلسطين؟؟؟

 ::

  بالإمارات أم تحبس ابنها وتقيده 12 عاما بالإمارات "لأنه مجهول الأب"

 ::

  "المقربون إلينا"... أهلا بكم

 ::

  للشيوخ والمتقاعدين

 ::

  نستعجل الموت......ونتمنى العيش للأبد !!

 ::

  الجيش يد الشعب



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.