Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

بتوقيعه على المبادرة الخليجية ، الرئيس اليمني ضرب " عصفورين بحجر واحد"
رضا سالم الصامت   Friday 25-11 -2011

بتوقيعه على المبادرة الخليجية ، الرئيس اليمني ضرب توقيع علي عبد الله صالح بالسعودية على المبادرة الخليجية " لا يغني و لا يسمن من جوع" هو توقيع عادي لن يغير في حالة الاضطراب و الاحتجاجات أي شيء هو فقط محاولة لإيجاد مخرج للأزمة اليمنية ، و هنا السعودية و دولة الإمارات العربية قامتا بدورهما إزاء الأحداث التي لم تعد تحتمل و هو ما يجنب اليمن حربا أهلية و وضع حد لنزيف الدم المتواصل .

من الطبيعي أن يوقع صالح هذه المرة بعد أن رفض التوقيع في السابق ، لكن هذه المرة ليست كمرات سابقة
فاليمن بحاجة إلى عودة الهدوء و إنهاء العنف و التقتيل اليومي لأبناء شعب اليمن
فبعد طول انتظار ، وقع علي عبد الله صالح المبادرة الخليجية ، التي تنص على أن ينقل صالح كل سلطاته إلى نائبه عبد ربه منصور هادي الذي سيشكل حكومة جديدة مع المعارضة إلى جانب الدعوة إلى إجراء انتخابات رئاسة مبكرة في غضون ثلاثة أشهر. ويحتفظ علي صالح بموجب الاتفاق بلقبه كرئيس لحين انتخاب الرئيس الجديد لليمن. وكان مبعوث الأمم المتحدة جمال بن عمر تمكن وبدعم من الولايات المتحدة ودبلوماسيين أوروبيين من التوصل إلى تسوية لتنفيذ اتفاق نقل السلطة الذي صاغته الدول الست الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي.
و كما هو معلوم ، فان الرئيس اليمني علي عبد لله صالح عولج في السعودية جراء الإصابة التي لحقت به في محاولة اغتيال تعرض لها في يونيو / حزيران الماضي.
خادم الحرمين الشريفين في كلمته قبل توقيع المبادرة الخليجية لإنهاء الأزمة اليمنية, في قصره بالرياض بحضور الرئيس علي عبد الله صالح ووفد أحزاب اللقاء المشترك ووفود يمنية وخليجية قال : اليوم تبدأ صفحة جديدة في تاريخ اليمن , وحذر الملك عبد الله الإخوة في اليمن من إتباع خطوات الشيطان , مستشهدا بقوله تعالى " ولا تتبعوا خطوات الشيطان انه عدو مبين",, ورحب خادم الحرمين بالأشقاء في اليمن في وطنهم الثاني المملكة , وأثنى على جهودهم وموافقتهم على تحكيم العقل ونبذ الفرقة , وجمع الكلمة. و أضاف يقول "اليوم تبدأون صفحة جديدة من تاريخكم , وتحتاج منكم اليقظة ,وتحديد الأهداف وتحمل المسؤولية" . وحذر الملك عبد الله من الفرقة والاختلاف , وقال "الاختلاف لن يؤدي إلا إلى الفوضى , والدخول في متاهات لا يعلمها إلا الله .
علي عبد الله صالح يكون بهذا التوقيع قد ضرب عصفورين بحجر واحد ، الآن و قد وقع على المبادرة ضمن علي عبد الله صالح و عائلته الحصانة التي تقيه من أي محاكمة إزاء الأرواح التي سقطت بسبب الاحتجاجات التي عمت اليمن.
أما عن الآلية التنفيذية للمبادرة فهي تنقسم الفترة الانتقالية إلى مرحلتين... فالمرحلة الأولى تقضي بتسليم الرئيس اليمني فور توقيعه على المبادرة صلاحياته الدستورية إلى نائبه عبد ربه منصور هادي مع بقائه رئيسا شرفيا دون القدرة على نقض قرارات نائب الرئيس لمدة تسعين يوما.... ويتعين على المعارضة أن تقدم فور توقيعها المبادرة مرشحها لرئاسة حكومة الوفاق الوطني التي ستتألف بمشاركة الحزب الحاكم والمعارضة.... ثم ستقدم صيغة الضمانات إلى البرلمان والتي تمنح الرئيس صالح ومعاونيه حصانة من الملاحقة القانونية.... وبعد الانتخابات الرئاسية المبكرة...
المرحلة الانتقالية الثانية التي تستمر سنتين يجري خلالها حوارا وطنيا شاملا لحل مشاكل اليمن تنتهي بعدها بانتخابات رئاسية وبرلمانية عامة.... ليفتح الباب أخيرا أمام إنهاء أزمة استمرت عشرة أشهر .



 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  بلاد البحر لا بحر فيها ولا نهر

 ::

  فلسطين ميزان إيمان كل مسلم

 ::

  بمنهي الهدوء .. لماذا يجب علينا ان ننتخب فتح؟

 ::

  المقاومة في سينما يوسف شاهين

 ::

  صـور

 ::

  خدعة كورش .. والوصايا العشرون لبيع الأفكار

 ::

  جذوة الثورة لم تنطفئ

 ::

  هل من ربيع إيراني قادم؟!

 ::

  دراسة بعنوان: تعاظم القوة العسكرية لاسرائيل لن يحميها من الانهيار 2

 ::

  لماذا يستأسد الجبناء ضد فلسطين؟؟؟



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.