Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

هذيان عميل وتعليق .. العميل عدنان الباججي !!!
السيد أحمد الراوي   Monday 26-06 -2006

لقد عرضت قناة البي بي سي البريطانيه لقاءاً مع العميل الخائن للوطن عدنان الباججي ، وضمن برنامج " هارد توك " . حيث تم التطرق في هذا اللقاء الى عدة مواضيع تتعلق بالاحتلال وظروفه وما الذي تم تحقيقه لأبناء الشعب العراقي ، ولقد كان هذا العميل ضئيلاً جداً امام اسئلة مدير الحوار ( السيد ستيفن ساكر ) الذي احرج الباججي ولأكثر من مره .

فلقد سأله ومن ضمن الاسئلة المحرجه ( بالنسبة للباججي طبعا )

" سيد باججي ، انت من ضمن مجموعه من الذين دخلتم مع الامريكان بعد الغزو والاحتلال ، فهل كنت على علم بخطة الامريكان آنذاك "

وهنا استلم العميل لطمةً على وجهه من مقدم البرنامج حيث انه بدأ يتلعثم وأخذ يلف ويدور ولم يعرف بماذا يجيب ، وهذا طبعا شيء طبيعي فأن العميل والخائن لا يمكن ان يطلعه سيده على خططه ( ان كانت هناك خططاً أصلاً ).

وبعد التي واللتيا ، وعندما أدرك مقدم البرنامج ان الباججي أخذ يتخبط هنا وهناك ولا يعرف الاجابه على سؤاله فَوَجَهَ له لطمةً اخرى كانت هي بمثابة الضربه القاضيه للعميل الباججي حيث قال له :

"من الواضح انك لاتعرف خطة الامريكان آنذاك ، ولكن .. ألم تسأل عن الخطه في حينها ؟؟ أم كان المطلوب منكم فقط اللحاق بالقوات التي تغزو بلدكم ؟؟؟" و أنهى ستيفن ساكر اللقاء بعد هذه العباره " اللطمه " !!!!

الله ... الله ... كم كانت هذه اللطمه مثلجه للصدور ( ليس لصدر العميل طبعاً ) .

ان اسئلة مقدم البرنامج تدل على انه يعرف ان هؤلاء العملاء لايعلمون شيئاً الاّ الركض وراء المناصب ، وان هذا الرجل البريطاني هو اشرف واحرص على اظهار الحقيقه من هذا العميل "العراقي" .

ولنا ان نتصور ماهو مستوى الذين يسمون انفسهم " سياسيون " في عراقنا الآن !!! وما هو مستوى التفاهه التي هم عليها وكم هم خانعون وخاضعون بحيث الى يومنا هذا ونحن في السنه الرابعه من الاحتلال وهم لايعرفون الاجابه على سبب خيانتهم وعمالتهم !!! بل ان كلنا يعرف ان الخائن والعميل مستواه واحد عند سيده وهو ان يسحبه من أذنيه كألخروف ولا يحق له ان يسأل او ان ينبس بحرفٍ واحد ( والله .. فان الخروف أشرف منهم جميعا ولكن المثل يضرب ولا يقاس مع اعتذاري الشديد للخراف لتشبيههم بالعملاء ) !!!

ان هذا العميل وامثاله الذين لم يحترموا أنفسهم ولا شيب رأسهم سوف يقع على رأسهم وشيبهم عقاب المقاومه العراقيه الباسله اِن عاجلاً ام آجلاً .

وان الله يمهل ولا يهمل .

[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  عبدالله -  السعوديه       التاريخ:  30-07 -2008
  فقد الهويه..
   أن فقد الهويه واللذي اعني بهٍ في مقالي هذا هو عدم وجود انتماء مع الجهل اللذي يتولد بسبب ظروفاً ماء تتولد في بيئه ينميها المحتل في الغالب وعلى هذا تجد المرتزقه ورديفه العملاء وهذا مانسميه بالخونه سواً اردنا ام ابينا شر لابـد من وجوده للظروف المذكوره اعلاه فلا تذهبن نفسك عليهن حسرات..



 ::

  خبر وتعليق: (مشروع بيع نفط وغاز العراق)

 ::

  هل تعلم ان النشيد الوطني الامريكي هو الوحيد في العالم الذي يتغنى بالأسلحة الفتاكة والحرب والقتال ؟؟!!

 ::

  هذيان عميل وتعليق .. جدار كونكريتي عازل حول مدينة الاعظمية !!!

 ::

  أرقام جديدة وخطيرة بعد أربعة سنوات من " التحرير" !!!!

 ::

  بدماء الشهداء ترتفع رايات الشرف والتحرير وتنير دروب المقاومة ... وأيُ شهداء

 ::

  كيف يجب ان يكون موقف العراقيين والعرب فيما لو تم توجيه ضربة عسكرية لأيران !!

 ::

  في ذكرى اربعينية القائد العظيم ... الشهداء أكرم منا جميعاً

 ::

  في الذكرى السادسة والثمانين لتأسيس القوات المسلحة المجاهدة

 ::

  الى جنات الخلد يا ابو الشهداء


 ::

  يوميات الفقدان

 ::

  زكي نجيب.. أديب الفلاسفة وفيلسوف الأدباء

 ::

  قائدة الثورة المصرية.. أسماء محفوظ..محطمة حاجز الخوف

 ::

  العلاج بالروائح العطرية

 ::

  في مقابلة مع رايس تتحدث عن العالم ومناطق التوتر فيه

 ::

  الإعلام الغربي وفرصة المناظرة بين مسلمي مجتمعاته

 ::

  الصحافة ايام زمان

 ::

  الفلافل.. مكونات مختلفة لوجبة متكاملة القيمة الغذائية

 ::

  مساواة المرأة بالرجل في الثرثرة!

 ::

  النباهة والاستحمار



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.