Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

الابن الـبـار
عبد الرحمن جادو   Sunday 07-05 -2006

بينما كنت استمع الى كلمات اغنية زيـك مفيش لانغام جال بخاطرى ان مثل هذه الكلمات لا تقال الا للقائد والزعيم فمن رأى او قرا او سمع او حتى امه حكيتله حكاية العو ولم يفطن بعد ذلك ان القائد الزعيم هو بحق لا مثيل له فالرجل ما بين غمضة عين وانتباهتها اصبح نائبا لرئيس الجمهورية ثم رئيسا فكان خير سلف لخير خلف, اشعر انى مقصر اشد التقصير فى التعبير عن فرط حبى لهذا الرجل ففيه من شيم الكرام ما ندر فى زماننا الملون بالوان داكنة تحجب رؤية كل شر بعدما احدثه عمق التأثير بالوان الحياة البمبى والسماوى الداعية للبهجة والفرح والقاطعة لخيال حالم آمل فى غد أفضل فليس هناك أفضل مما نحن فيه من جنات تجرى من تحتها شبكات الصرف الصحي المتآكلة والتى تتداعى على كل مواطن لا يهاب نزوح ما سينزح الى شوارع مصر المنورة بنور القائد الزعيم
انصح نفسى واياكم بسماع هذه الاغنية التى ستصبح فيما بعد نشيدا قوميا يقرره دستور البلاد بدلا من المادة الثانية التى اضجت المضاجع واذهبت النوم وهزت علاقة الشريك الواصى بالمتضامن , تلك العلاقة التى لا يصح ابدا ان ننال منها او نحوم حولها حتى تنال هى منا وتحوم حولنا فتنها وتمكن لشريك اخر ينتظر تحصيل مكاسب هذه الشركة المنهوبة

انصح نفسى واياكم بسماع زيـك مفيش وترديدها سبع مرات قبل الخروج من المنزل واثناء الشعلقة فى اتوبيسات النقل العام او الخاص ولا تنسوا ترديدها اثناء مشاهدة القنوات المحلية فيالها من نعمة نحن عنها فى غفلة ولا تنسوا ترديدها وانتم تشاهدون كل حلاف مهين يقسم على الشيطان فيبره ويسرق مال الكفرة ممن لا ترضيهم نعمة الطوارىء ولا المعتقلات الفايف ستارز التى يتهافت الوليد بن طلال عليها ليستثمر فيها امواله لكن الدولة ابدا لا ترضى بخصخصة المعتقلات فهي ملك الوطن وهى بلا شك للمواطنين
انصح نفسى واياكم بسماع هذه الاغنية التى بلغت مرام الفهم والاقرار والتسليم بما لا نراه بأم عيوننا التى اصابها قصر النظر .. اقرا ايها المواطن كلمات تلك الاغنية وتخيل بماذا نطقت الارض تناجى زعيمنا الذى هضمنا حقه وضيعنا جهده وسيق بنا الى صحف المعارضة المغرضة التى تسوق لاتهامات فكاهية تصلح لانتقاد نظام حكم فى اريتريا وليست فى هذا الوطن البكر الرشيد
اقرا واتعظ يا مواطن فقد فات الكثير من عمرك قبل ان تتعظ من هذه الكلمات .. شوف يا سيدى انغام وكانها تتحدث باسم ارض مصر وتوضح حيثيات احتياجها الدائم وعدم استغنائها عن زعيمنا المفدى

زيـك مفيش غيرك مليش زيك غرامه مينتهيش
( وهل فى البشر مثيل لزعيمنا!؟ هراء ان ظننا به او شبهناه ببشر )

انت اللى باقى من الهوى همه الجراح وانت الدوا
( همه هنا تعود على الشعب بكل اطيافه عمال وفلاحين رجال اعمال وسيدات مجتمع عيال شعرها منعكش وعيال لابسه البنطلون خلف خلاف.. كل هؤلاء هم جراح الوطن وهذا الرجل هو الدواء الذى يستحق ان نتحمل مرارته بـغية الشفاء )

همه اللى راحوا وانت اللى جاى ملكش زي فى ليل فى ضي
( همه هنا تعود على المعارضة , نعم همه اللى راحوا المعتقلات فى حملات مجانية تكلفت مصاريفها حكومتنا من اجل استجمام المعارضين وتخفيفا عليهم من وطأة الشد العصبى والنرفزة والهتافات اللى شغالة ليل نهار . هؤلاء راحوا .. ايوة راحوا هناك فى ايد من يدلك ويحمي ويزيل ما علق فى الجسد من قرصات الناموس المحلي التى تخشى الحكومة على المعارضين من هذا الناموس فلربما عصب احد المعارضين ودفعه لسب الحكومة واللى جابوا اهاليها )

معاك معاك معاك هعيش
( يجب ان تنتبه لتكرار كلمة معاك فهي لا شك تفيد التوكيد والتثبيت والاصرار على اكمال المسيرة التى لا اخر لها الا ان يقضى الله امرا كان مفعولا )

يسلم لقانا وتسلم لى ويخلى ضيك فى عينيا
( انها مصر تتحدث الى الزعيم .. تستقبله بالورود ونضرة الخدود وتثبت نظرها فى عينيه لتطمئن على لمعانهم وصفائهم الدائم فمصر بين مقلتيه لا تغيب عنه ولا حتى بتزوغ )

يا ارق قلب بيحلم لى يا احن من نفسى عليه
( وهل هناك اكثر من الاحلام التى حلمها الزعيم لهذا الوطن ونحن دائما نهاجم ما لا نعلمه حتى وان كنا خبراء!؟ حلم توشكى الذى ورثنا ديونا هى بلا شك مصدر فخر لكل من زرع حبة قمح طلعت له برقوق ... ثم تأمل ايها المواطن المتعجرف الى حنو الام على وليدها .. انها مصر التى تحتضن زعيمنا وتشعر بسمو روحانى لم تنضج احاسيسنا حتى نلم بمعانيه .. انها تقول له يا احن من نفسى عليه.. أيُ سمو هذا وأي تقدير يحظى به مواطن مطحون من امثالنا لا تعتنى مصر بان تلعنه وتلفظه بدلا من ان تدلعه وتهشتكه وتعبر له عن صدق مشاعرها تجاهه .. انها مصر الزعيم .. مصر مبارك التى غفلنا عن علاقتهم ببعض بعدما اصبحت العلاقة بينهما متوطدة ومتقاربة وكانها روحين فى جسد الشرق الاوسط
كل اللى حاولوا يفرقوا اتفرقوا واحنا سوا
( نعم .. وها هو الغد والوفد وغيرهم الكثير والكثير من المغرضين الذين يفكرون فى التفريق بين ام عطوف وابن بار .. بين مبارك ومصر.. مصر.. انا هعيط خلاص )
كل اللى قال مفيش ملاك ع الارض قلت : تعالوا فيه
( نعم.. وهل براءة عينى جمال ووجهه النحيف الذى يوحى بانه راضع صناعى واتفطم بدرى من اجل توفير حبة قمح لمواطن اخر لا تكفى!؟ وهل حبه لمصر التى حشد لها كل من يملك مالا متقوما يفيد به بلده لا يوحى بانه ملاك!؟ وهل ترفعه عن رد بذاءات المعارضين الذين جعلوا منه لعبة ومنبعا لاستلهام افكارهم الساخرة لا يوحى بانه ملاك!؟وهل فى تضحيته بعمره دون زواج لارتباطه بمصر مالايدل على انه ملاك!؟
قالوا عشان هو الحبيب بتشوفى بس الحلو فيه
( ايوة طبعا.. انا مصر.. انا الام.. والقرد في عين امه غزال )
أما زلت على عهدك بنكران الجميل والحجود من ابن مصر القائد والزعيم! ألم تثير شجونك تلك الكلمات التى زلزلت اركان كل قلب يجب عليه ان يؤمن بانجازات القائد والزعيم وان لم يرها؟
ان لم تؤثر فيك هذه الكلمات فبكل تأكيد.. مش هى دى مصر

ركن المصريين
http://egycorner.blogspirit.com/
[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  كل سنة وانتم طيبين .. واحنا لأ !

 ::

  نموت نموت ويحيا المم

 ::

  عرق الإخوان

 ::

  بقولك ايه .. تجيش نسافر ! ؟

 ::

  فلا تسألني عن شيء

 ::

  الصحابة في الصحافة

 ::

  الغد والفجر ... عادي جداً

 ::

  زي كـل سـنـة

 ::

  قشطة.. عشان تبقى كملت


 ::

  تمرين 'التحدي المقبل'... وخيار اللجوء إلى المخابئ

 ::

  لماذا تبدو أصواتنا مختلفة حين نسمعها على جهاز تسجيل؟

 ::

  الإخوان المسلمون وعلاقتهم بفلسطين

 ::

  أيدي احتلالية تعبث بمقدرات ومستقبل أطفال لا ذنب لهم سوى أنهم فلسطينيو الهوية

 ::

  علينا ان نعلم ان نواة الحضارة الانسانية بدأت من بلاد الرافدين

 ::

  التحديات التنموية في اليمن

 ::

  الفيلم الجزائري" كارتوش غولواز" إهانة للجزائرين؟

 ::

  افساد شياطين الأنس في الارض

 ::

  تحول 'عالمي' ضد عقوبة الإعدام

 ::

  لماذا حرّم السدلان والعبيكان المقاطعة الشعبية؟



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.