Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

نحن متشابهون ومختلفون
مصطفى إبراهيم   Saturday 01-01 -2011

نحن متشابهون ومختلفون كل عام وانتم بألف خير، أجمل الأيام لم تأت بعد.
يطل علينا العام الجديد ولم يتغير في حياتنا شيئ، فنحن متشابهون في كل شيئ، ومختلفون على أي شيئ، تدخل أي بيت فلسطيني في قطاع غزة وربما في الضفة الغربية أو في فلسطين الداخل، تجد أننا نحمل خصائص واحدة، ومتشابهون في أشياء كثيرة.
وفي غزة نحن متشابهون أكثر ومختلفون أكثر تجدنا منهكون ومتعبون وقلقون معظم الوقت، نعيش حياتنا اليومية بشكل يومي ولا نعرف ما يخبئه اليوم التالي، و ندير حياتنا على طريقة حل الأزمة، تجدنا نرتب قنوات التلفزيون بشكل موحد، القنوات الإخبارية تكون في البداية، حتى أولئك المختلفون مع قناة الجزيرة تجدها ضمن القنوات المفضلة لديهم.
متشابهون في بيوتنا، في طريقة بنائها وطريقة ترتيبها وتربية أبنائنا وبناتنا، وان اختلفنا في بعض التفاصيل، وفي طريقة تعاملنا مع زوجاتنا أو بالعكس، نكذب عليهن ويكذبنا علينا، ويحاول بعضهن التمرد على الواقع الاجتماعي اللواتي يعشن فيه، إلا أنهن يفشلن في التمرد في معظم الأحيان.
تراودنا هواجس واحدة، في داخلنا قلق كبير من عدوان جديد على قطاع غزة، وآخرون منا يعتقدون أن العدوان سيخلصهم من الانقسام والاختلاف، بعض منا يتعاطى الحبوب المهدئة للهروب، تراودهم رغبة جامحة بالتخلص من إحباطهم و خيباتهم، ومن ما يجري بأي وسيلة حتى لو كان الاحتلال.
بعضنا يشعر بالغربة في وطنه، وينتظر الخلاص، وينتظر يوم الثار والانتقام، متشابهون في أننا مسلمون، ومختلفون في تطبيق أحكام الدين، غالبية كبيرة منا أصبحوا لا يحلمون بغد أفضل، تمر الأيام والسنون ولم يتغير شيئ، الانقسام والاختلاف على حاله، كثير منا يرى في الآخر عدواً له وليس شقيق أو ابن وطنه.
التسامح وقبول الآخر بعيد المنال، وقيم العدالة والحق والحرية الكرامة غابت من قاموسنا، والحريات العامة والشخصية، لا أمل في تحقيقها، ورسائل الحب والغرام التي ستنهي الانقسام وتوحدنا لا مكان لها بيننا، لا في القريب العاجل أو البعيد الغامض.
خيبتنا كبيرة ومستمرة، الاحتلال مستمر والاستيطان، وتهويد القدس والضفة، والعدوان مستمر، والحصار، وفي ظل الاحتلال يزيفون أحلامنا ببناء مؤسسات الدولة، ومع ذلك نحلم بقضاء نزيه وعادل تحترم قراراته، وشرطة تحترم المواطن وتصون كرامته وحقوقه.
نحلم بوطن مستقل، ودولة حرة، لها مؤسساتها المستقلة تحقق رغبات وطلبات المواطن، والفئات المهمشة والفقراء، وتوفر المسكن والملبس والعمل، والرعاية الصحية المناسبة، وتقضي على البطالة، ونحلم بأحزاب لا تكذب علينا وتبيعنا هموم وأوهام، تعمل من اجل الوطن وليس من اجلها، تواجه السلطة وتتحالف مع المواطن وليس ضده، تعمل على تحقيق العدالة، وتكون معارضة حقيقية.
متشابهون في الدفاع عن رؤيتنا الحزبية وأجندتنا السياسية، ومختلفون على المقاومة وعلى وسائلها، مختلفون على المفاوضات وطريقة إدارتها، ومتشابهون في عبثيتها، متشابهون في أجنداتنا الإقليمية والدولية، ومختلفون على القرار الفلسطيني المستقل، وطريقة الدفاع عن هويتنا الوطنية في المحافل الدولية، متشابهون في بناء نقاباتنا واتحاداتنا ومؤسساتنا الأهلية والخاصة والحزبية، ومختلفون على توحيدها وإعادة بناءها.
متشابهون في قمع الحريات العامة والخاصة، وانتهاكات حقوق الإنسان، والاعتقالات السياسية، والتعذيب، والتعامل بردات الأفعال، متشابهون في إحكام السيطرة كل على منطقة حكمه، ومختلفون على كيفية تطبيق القانون و سيادته، نرى في ما نفعله هو الحقيقة المطلقة، كل منا يدافع عن مفاهيمه الخاصة المختلفة عن مفاهيم الآخر.
سنظل متشابهون في ترسيخ الظلم والقهر، والانحدار، وكأنه قدراً لنا، سنظل متشابهون في الخوف والقلق من المستقبل، وتعزيز رقيبنا الداخلي، ومحاسبة أنفسناً خوفاً منا، وسنظل متشابهون في الخوف من التمرد على ذواتنا، وعلى من يمارسون الظلم والقهر علينا، و لن نقول لهم كفى.
[email protected]
mustaf2.wordpress.com

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  مها قررت الانتصار

 ::

  في محاولة نتنياهو منع الاتفاق الامريكي الايراني

 ::

  ردينة ليست الطفلة الوحيدة

 ::

  اهل الانقسام وحالة الانكار

 ::

  مع هكذا أعداء نحتاج أصدقاء

 ::

  حكومة أكثر تطرفاً

 ::

  مواجهة محاولات دولة الاحتلال في نزع صفة لاجئ عن ابناء اللاجئين

 ::

  نصيحة الى حكومة غزة

 ::

  الاكراه على الفضيلة


 ::

  حديث صناعة الأمل وطمأنة الشعب على المستقبل

 ::

  فشل الانقلاب التركي و مسرحية تمرير اتفاقية مع إسرائيل وتصفية المعارضين من الجيش

 ::

  «الرباعية» وزمام المبادرة

 ::

  تداعيات ثورة 30 يونيو علي منطقيونيو، الأوسط

 ::

  ما بعد كرنفال المصالحة

 ::

  عاشت تل أبيب، يا شاويش

 ::

  موت المثقف وبدء عصر "التقني"

 ::

  الليبرالية

 ::

  الإسلام والماركسية علاقة الالتقاء والاختلاف 4

 ::

  دراسة يمنية :حفلات جنس ودعارة في عدن تستهدف السياح السعوديين و تجري بفنادق 5 نجوم



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!



 ::

  أعجوبة الفرن والخراف في عورتا

 ::

  قصائد الشاعر إبراهيم طوقان

 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  الإقتصاد الأخضر في العالم العربي

 ::

  يوم النكبة على أعتاب صفقة القرن

 ::

  ذكرى النكبة 71....!!

 ::

  ماذا لو غدر بنا ترمب؟

 ::

  الصحوة بالسعودية... وقائع مدوية

 ::

  حلم

 ::

  الإحصاء فى القرآن

 ::

  السجن فى القرآن

 ::

  الانسان ؟؟؟

 ::

  ثلاث حكومات في الربيع

 ::

  مجلس الأمن والصراع في ليبيا






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.