Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

وطنى الحبيب
سيد يوسف   Tuesday 02-05 -2006

وطنى الحبيب سمعتها أبياتا – ولا أملك لها توثيقا- فاعتصرت بها نفسى وعبرت عن انفعالى بها دمعتى وتمثلت كلماتها خيالا ينفعل بها كيانى......... جسدت تلك الكلمات واقع الأمة ولا سيما فى فلسطين............وهاك هذى الأبيات:

آه على وطنى الحبيب *** متى الحياة به تطيب
يشكو الغريب ويشتكى *** من هول ما فعل القريب


آه على وطنى الحبيب *** متى سينهض من جديد
ويعود فيه الناس أحر *** ار وتنكسر القيود

آه على وطنى الحبيب *** وكل ما فيه جميل
أ ما الهوان فعابر في *** ه كأبناء السبيل

آه على وطنى يعانى *** كل حر فى مداه
والزاعمون له الحما *** ية منهمو يلقى أساه


آه على وطنى غدا *** لو هب وانتزع الأمان

فمتى ستشفى روحه *** من ألف جرح يا زمان


نريد أن نقول

1/ حين يبكى اليوم الأحرار من القهر فإن الغد لهم حتما سيكون لهم ...وما تزال هذى الأمة بخير ....فشبابها أحرار إن كانوا اليوم خلف أسوار المعتقلات فغدا تزدهى بهم أوطاننا ويصير اعتقالهم تاريخا مشرفا لهم ولكل حر ....ما تزال هذه الأمة بخير يخشى جلادوها انتقام أهلها فيزدادون فى بطشهم عسى أن يتأخر انتقام أهلها من جلاديها ولكن ولات حين مناص.

2/ ألقينا بين يدى أمتنا السيف والقلم ...أقسمنا – وحق لنا القسم –أن نعلو بها القمم ، ولو سالت دمانا وتجبر علينا الجلادون فما تزال أوطاننا لحن يسحرنا ويلهب أشواقنا...ولكن الطغاة لا يعقلون.

3/ وحديث القلب عن أوطاننا ليس ترفا حتى يزهد فيه غلاة الواقعية الذين لا ينظرون إلا تحت اقدامهم فينهزمون للواقع مستفيدين من ذلك الفساد مناصب وجاها من خلال تخدير وعى أمتنا والانهزام للطغاة وأن يصيروا دعما لهم فى منابر الإعلام ... يقول تعالى (ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار ) ... نقول هذا وهم يسخرون منا وما يعلمون أنا نسخر منهم كما يسخرون وإن غدا لقريب .

4/ ونكرر أن هذه الأمة بخير : شبابها ، رجالها ، نساؤها ، وسلوا عنهم تجدوا منهم الأحرار يساندون قضاتنا فى مطالبهم ، ويبحثون عن قادة يقفون خلفهم ...فلا تحزنوا يا أعظم شعب فالله معكم وبه تهون الصعاب ....فلا تبكى يا أوطاننا على حالنا ...فإن من الانصاف أن نزهو بميلاد شباب وجيل لا يخشى سطوة الحكام أو قسوة الظلم ... جيل تربى على أن يسير فى تظاهرات تندد بالظلم والظالمين ولا تخشى إلا الله ...... والأمل معقود بنواصى هذه الأجيال .

فى النهاية
لا ينبغى لمن يدحر الطغيان أن يضعف أو أن يهون أو أن يتراخى أو ييأس فرجال أمتنا أبطال رغم أنوفهم إن عاشوا عاشوا أبطالا وإن ماتوا ماتوا شهداء .


sayid_yusuf@yahoo.com

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  حكمت النجم -  العراق       التاريخ:  12-03 -2011
  كلام جميل روعــــــــــــــــــــــة عاشت يداك

  عبدالعزيز  -  االمملكة العربية السعودية       التاريخ:  30-08 -2008
  شكرا ولكن يوجد بعض الاخطاء ولكن لا تعد الكلمات وتكررر

  فلســـ برنس ـــطين -  فلسطين       التاريخ:  12-11 -2007
  شكرا والله حلو اشكرم كثير


 ::

  مصر بين انقلاب العسكر وثورة الشوارع

 ::

  فى التاريخ عبرة للفتك بالفلول

 ::

  استراتيجيات مقترحة لصد خطر الفلول

 ::

  التزوير الناعم وتخدير الثورة بألاعيب مخابراتية

 ::

  الابتزاز السياسى للأقلية ورهان الفاشلين ،تأملات مبدئية فى أداء نواب البرلمان المصرى

 ::

  لا تغرنكم غوغائية البلهاء والبهاليل

 ::

  دروس من حرب غزة 2009

 ::

  تأملات سريعة حول المبادرة المصرية للتهدئة

 ::

  كل الأمة تجاهد وحماس هى العنوان


 ::

  بين إقناع حماس وقناعة إسرائيل

 ::

  غالبية سكان الدول العربية تعيش في المدن

 ::

  ماذا بعد أحداث غزة الأخيرة

 ::

  نقد اللاوعي المهني

 ::

  “زوجات ضباط الشرطة” تمنح مروى شهادة تقدير لدورها في رفع الروح المعنوية للضباط.. ونشطاء: دي ترفع الروح ثورتين قدام

 ::

  IDC: ارتفاع الإنفاق على الخدمات السحابية في المملكة 34 % هذا العام

 ::

  المستقلون الفلسطينيون؟

 ::

  الثورة مستمرة ودم الشهداء لن يذهب هدرا

 ::

  ثورة تونس أشعلت الثورات في بعض البلدان و الدور الآن على العاصمة البريطانية لندن

 ::

  تأملات فى موقف حماس من غزة



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي


 ::

  الاستفتاء تم

 ::

  الدين والحياة الطيبة

 ::

  مالك بن نبي.. لماذا يحقد عليه رابح لونيسي؟

 ::

  وهم المعرفة والإنتكاسة الدينية

 ::

  بلاء العراق الأعظم: صدَقْتَ يا فردوسي و قلت الحق ايها الفاروق عُمَر

 ::

  وأسام منك...

 ::

  الصهيونية والرايخ (الامبراطورية) الثالث

 ::

  الذاكرة الفلسطينية وتل الزعتر

 ::

  الدستور الإيراني والإرهاب

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 5


 ::

  الأمريكان يراقصون داعش لا يقاتلونها والروس فضحوهم.. داعش كنتاج عن البلبلة الأيديولوجية والعبث بدمها

 ::

  البائعة السعودية في عيون المجتمع السعودي (الحلقة الثانية )

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!

 ::

  البلقان بريد رسائل والقاع السوري سيبلع الجميع

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  عوامل القوة لا الذكاء السياسي

 ::

  السعودية 2030 ستكون غير ...!!!

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  أيهما أولى..تعطير الثوب أم غسله ؟؟

 ::

  من أيلان .. إلى عمران..

 ::

  الإقليم العربي .. «صندوق بريد» تتبادل عبره قوى العالم رسائلها

 ::

  معركة الفلوجة... معركة ايران ،واستثمار كامل لظاهرة 'داعش' من قبل إيران

 ::

  المشاكل الاقتصادية للمجتمع من اثر الطلاق

 ::

  الثورة الجزائرية من خلال اليوميات






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.