Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

البريد بين الماضي و الحاضر....
رضا سالم الصامت   Sunday 10-10 -2010

  البريد بين الماضي و الحاضر....

في التاسع من أكتوبر من كل عام تحتفل المجموعة الدولية بيوم البريد العالمي و الهدف من هذه الاحتفالية زيادة الوعي للأفراد ما لدور البريد في حياتنا اليومية العامة و الخاصة من فوائد فالبريد يقرب الحبيب و القريب و يعرف الناس ببعضهم البعض و أيضا يعرف بكل بقاع العالم. و يشجع الأفراد و المجموعات على إقامة الفعاليات الهادفة و يعطي فرصة لتقديم أفضل الخدمات البريدية على أوسع نطاق في ظل تواجد البريد الإلكتروني الذي دخل حياة الناس بتقنياته الجديدة بفضل التكنولوجيا الحديثة التي زادت في تدعيم منظومة البريد بخدمات رقمية، أكثر تطورا و سرعة.
لكن البريد العادي يبقى الأفضل لأنه يحمل رسالة مختومة بطابعها البريدي الجميل الذي يقدم الخدمة الأكيدة و الجيدة للمتلقي
فاليوم العالمي للبريد له نكهته الخاصة، إذ تنظم عديد البلدان تظاهرات ثقافية و معارض لهواة جمع الطوابع البريدية، كما تقوم بعض البلدان بإصدار طوابع جديدة لتخليد الذكريات الجميلة. هذا و تشمل بعض الأنشطة مثل عرض ملصقات اليوم العالمي للبريد في كل مكاتب البريد بالعالم و هي مناسبة للإطلاع على محتوياتها عن قرب كما هناك الكثير من العائلات يستغلون فرصة هذه الاحتفالية لزيارة متاحف البريد في العالم
و هي منتشرة في عديد العواصم، إلى جانب عقد ندوات و مؤتمرات و ورشات عمل و أنشطة ترفيهية و حفلات يتم خلالها تكريم عدد من رجال البريد احتفالا بهذه المناسبة.
موزع البريد، عندما يبدأ عمله يقدر حق التقدير ما يقوم به من جهد و تضحية فهو مكلف بأداء الأمانة و إيصال الرسالة لأصحابها سواء في طقس ممطر أو خطر حرب أو غير ذلك ، فهو مقدر و متفهم لوظيفته باعتبارها مسؤولية اجتماعية
و ساعي البريد يجب أن يكون عند ثقة و حسن ظن الناس الذين ينتظرونه بفارغ الصبر لمعرفة أخبار أقربائهم الذين غابوا عنهم لظرف ما... اتحاد البريد العالمي جاء لينظم هذه الخدمة الاجتماعية المهمة لضمان حسن سير العمل الإداري داخل مكاتب البريد و إيصال الرسائل لأصحابها و لو في أقاصى الأرض .
فموزع البريد يعتبر الجزء الظاهر للعيان مما يشكل اليوم أكبر شبكة توزيع في العالم ،وقد تأسس اتحاد البريد العالمي في 9 تشرين الأول أكتوبر عام 1874، وهو يوم يجري الاحتفال فيه في كل أرجاء العالم بوصفه يوم البريد العالمي. ففي ذلك التاريخ وقّع ممثلو 22 بلدا معاهدة برن فوحدوا بذلك خليطا متضاربا من الخدمات والأنظمة البريدية في ساحة بريدية واحدة يتم في إطارها تبادل الرسائل والطرود البريدية المختلفة. والاتحاد ملتزم بتوثيق وتنمية الاتصال بين الناس بسعيه إلى توفير خدمات بريدية تكون ميسرة وقليلة التكاليف وموثوقا بها لكل مواطن في العالم. وهو هيئة غير سياسية ولا يتدخل في الشؤون الداخلية لدوائر البريد الوطنية. ينصرف اتحاد البريد العالمي، في أدائه لمهامه الكثيرة، إلى تشجيع التدفق الحر للبريد الدولي وتحسين نوعية الخدمة البريدية المقدمة للعملاء وتوفير مساعدة تقنية للبلدان الأعضاء عند الحاجة.

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  Vicky -  veAFjwYRgyXIzQJrB       التاريخ:  22-05 -2011
  Your answer was just what I ndeeed. Itآ’s made my day!


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  جذوة الثورة لم تنطفئ

 ::

  دراسة بعنوان: تعاظم القوة العسكرية لاسرائيل لن يحميها من الانهيار 2

 ::

  هل من ربيع إيراني قادم؟!

 ::

  التفتوا إلى مستقبل فلذات أكبادنا... والله عيب أفيقوا .أفيقوا

 ::

  لماذا يستأسد الجبناء ضد فلسطين؟؟؟

 ::

  بالإمارات أم تحبس ابنها وتقيده 12 عاما بالإمارات "لأنه مجهول الأب"

 ::

  "المقربون إلينا"... أهلا بكم

 ::

  نستعجل الموت......ونتمنى العيش للأبد !!

 ::

  للشيوخ والمتقاعدين

 ::

  الجيش يد الشعب



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.