Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

أيها الحزن الصديق!
محمد قانصو   Sunday 01-08 -2010



أبعد الله عنكم الأحزان .. عبارة تطرق مسامعنا عند إجتهاد المحبين إظهار ودّهم لنا, أو ترجمة مواساتهم عند ارتحال الأحبّة ومكابدة الألم..
يتوشّح الحزن سواداً, وتغيب جمالية اللون ليصبح وعاءً لمختزن الكآبة والوهن. وتكتمل اللوحة حين تغيب ألوان الحياة, لينسج اليأس خيوطه في ثغرات القلب التوّاق للفرح ..
عذرا أيها الحزن .. هكذا عرفتك مذ كنت صغيراً .. هكذا قرأتك في كل العيون الشاحبة والوجوه المتعبة .. التقيتك عند مفترقات كثيرة, ورأيتك ساكناً في تفاصيل طفولتي ومخابئها البريئة .. حتى غدوت لأياميّ عنواناً, ولسفينة أحلامي ربّانا ..
أتذكرُ ليلة العيد حين شجَوتَ فراق الأحبة على شفاهنا الذابلة؟ .. وشاركتنا التحلّق حول أغنيات أمّنا البائسة؟ , أتذكر لقاءنا القدريّ عند الصبيحة حول اللحود المنسرحة في الذاكرة؟ ولكم كنت قاسياً حين سرقت بقايا بهجة تسلّحناها ملابس جديدة كأقنعة مستعارة ..
توحدّتُكَ أيها الحزن .. ولطالما كنت صنويَّ اللدود .. لكنني يوم قررت التصالح معك فاجأني وجهك الجميل حتى ظننته لأوّل الأمر قناعاً يخفي قبح ذاتك, اقتربت حذراً .. اقتربت أكثر فوجدتك جميلاً.. جميلاً حقا ..
لعلّ من الغرابة أن يكون الحزن جميلاً .. لكن من ألِفَ الحزن واستولد منه إبداعاً يدرك كُنه ما أقول.. من أهداه الحزن ريشةً ودواة فنثر أوجاعه لؤلؤاً على صفحات القلوب الحيّة سيدرك اللغز ..
من وهبه الحزن أذناً تستعذب شدو النايات.,وتراقص الأوتار هياما, وهمس القوافي للقصائد .. من بات يسمع شدو أوراق الخريف اليابسة .. ويمسح دموع الطيور الضنينة بالوطن .. من ينتظر ولادة الشمس وراء الجبال .. ويرقب حمرة الشفق الهائمة بالبحر.. سيكون الحزن صديقه !..
الحزن الخلّاق, المبدع, وليس بكائية الضعفاء على أطلال الماضي المتناثر في السراب ..
أيها الحزن الصديق: أدين لك بأن جعلتني إنساناً يحاول جاهداً أن يؤّصل الذات بامتزاجات طيفك وبقايا الأمل ...



الشيخ محمد قانصو
كاتب وباحث لبناني [email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  التنمية البشرية.....مجرد إحصاءات وتقارير !!

 ::

  تشاد... الفقر و'فُتات' النفط

 ::

  زَيــد وَ فُـــلان....!!!

 ::

  هل تقبل أن تُنشر صورة جثتك؟

 ::

  ثقافة الذكاء بين اللّغوي والإرادي

 ::

  يجب تفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك في ظل الهجمات الإرهابية المتكررة؟

 ::

  أرونا ماذا لديكم

 ::

  بمساعدة ودعم الفقراء.. يمكننا تقليل الكوارث الطبيعية

 ::

  التصور الشعبى للقرارات الصعبة التى وعدنا بها الرئيس

 ::

  فرنسا تضيق الخناق على الكيان الصهيوني



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.