Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

هل القمة الثلاثية في لبنان قمة زعماء، أم مجرد قمة أسماء ؟
رضا سالم الصامت   Sunday 01-08 -2010

هل القمة الثلاثية في لبنان قمة زعماء، أم مجرد قمة أسماء ؟
الملك عبد الله يؤدي دورا قياديا مهما في المنطقة، ولهذا فإن زيارته لسوريا ولبنان تتناغم مع بحثه عن السلام وتشجيع مبادرة السلام العربية و غير ذلك ...
فزيارة العاهل السعودي في المنطقة، و محادثاته مع دولة مثل سوريا التي لها وزنها ،تؤدي دورا بناء أكثر . وفي هذا الإطار فإن توسيع سوريا لعلاقاتها مع دول المنطقة والعالم سيكون أفضل لسوريا والسير في وجهة بناءة بشكل أكبر .
إن العلاقة بين سوريا وإيران لا تقدم سوى منفعة صغيرة جدا لسوريا، ولكن لدى سوريا الفرصة لتؤدي دورا بناء أكثر في المنطقة ونعتقد أنها فشلت في القيام بهذا الأمر بشكل ملموس خلال السنوات الماضية.
وسوريا قد تستمع إلى زعماء المنطقة مثل الملك عبد الله ، و أن الرئيس الأسد والقيادة السورية يجب أن يستمعوا بانتباه إلى ما سيقوله لهم الملك عبدالله.
العلاقة بين سوريا وإيران تشهد نموا ملحوظا منذ عدة سنوات الأمر الذي يثير غضب الولايات المتحدة الأمريكية ،وتعد إيران الحليف الأقوى لسوريا في المنطقة وتؤيد امتلاكها للطاقة النووية للأغراض السلمية وترفض العقوبات التي فرضت على طهران بسبب برنامجها النووي .
ومن المقرر أن يتباحث العاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين عبدالله بن عبدالعزيز مع الرئيس بشار الأسد، في لبنان، و بحضور الرئيس اللبناني ...
وسيبحث الرئيس الأسد مع العاهل السعودي، ، العلاقات الثنائية وآخر التطورات على الساحتين العربية والدولية، وفي مقدمتها تطورات الشأن اللبناني....
زيارة الملك عبد الله إلى سوريا هي الثانية له منذ توليه العرش بعد أن كانت زيارته الأولى في أكتوبر 2009.
القمة الثلاثية التي تجمع كل من سليمان و عبد الله و بشار ستبرز الدعم للبنان واستقراره وأسس التوافق الوطني المستند إلى اتفاق الطائف واتفاق الدوحة وتبرز أيضا غيرة ومحبة وحرصا على لبنان..
خلال هذه القمة يتم التأكيد على دور وأهمية العمل العربي المشترك والتضامن العربي وعلى الحل العادل والشامل والدائم استنادا إلى مبادرة السلام العربية التي أقرت في قمة بيروت العربية عام 2002
هذا و يلتحق أمير قطر خليفة بن حمد خلال الزيارة و يتقابل مع الرئيس اللبناني للتباحث في سبل تعزيز العلاقات الثنائية والأوضاع في المنطقة.
الجدير بالذكر أن العلاقات السورية السعودية تعيش "أجواء مثالية" وفق وصف وزير الخارجية وليد المعلم مؤخرا، والذي قال إن العلاقات بين دمشق والرياض تعيش حاليا حالة توافق تجاه العديد من القضايا العربية بفضل حكمة الملك عبد الله والرئيس الأسد والتي ساهمت في زوال "الغيمة" التي كدرت صفو العـلاقة الأخوية بين البلدين الشقيقين. الزعماء السعودي والسوري و اللبناني وموعد مع قمة ثلاثية تهدف للبحث في سبل تدعيم الاستقرار السياسي والأمني في لبنان في ضوء القرار الظني المرتقب للمحكمة الدولية الخاصة بلبنان والذي يتردد انه سيتهم أفرادا من حزب الله باغتيال رئيس الوزراء
الأسبق رفيق الحريري ، وهو الأمر الذي يرفضه حزب الله ويعتبره " تسييسا " للمحكمة لا غير ... ترى هل القمة الثلاثية في لبنان قمة زعماء، أم مجرد قمة أسماء ؟

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  يا شهر رمضان- صرنا فرجة

 ::

  تركيا وقيادة بديلة للمنطقة !!

 ::

  الولع بالحلوى هل يعني تمهيدا للإدمان؟

 ::

  التوقع باكتساح حزب اليمين المتطرف لخارطة الانتخابات البلدية الهولندية

 ::

  "الانروا" وسياسة التسول

 ::

  سلام فياض.. «بن غوريون» فلسطين

 ::

  السنة في إيران .. وتوجهات أحمدي نجاد

 ::

  الاستقبال الروسى لحماس

 ::

  هذا هو العراقي.....( تجربتي الخاصة )

 ::

  رؤية أدباء الانحطاط الجميل،ادوارد سعيد



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.