Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

سورية انفتاح على الأخر....
رضا سالم الصامت   Tuesday 13-07 -2010

سورية انفتاح على الأخر....
سورية عبر التاريخ ، بلد الحضارة والفكر والثقافة و الأدب و الشعر ، لذلك تطورها الحضاري ، كون لها إرثا إنسانيا متنوعا متعدد الوجوه ، سماته الأساسية الانفتاح على الأخر ، والتسامح وتلاقي الأفكار وتبادل المعرفة والعلوم والثقافات .
سورية كانت منذ القدم مسرحا كبيرا لتطور الابتكارات والاستقرار على ضفاف الأنهار الكبرى ، في النهر الكبير الشمالي ، وحوض العاصي ونهر الفرات والخابور والبادية السورية ، وفي أرضها كانت بدايات الثقافة ”الآشولية“ وبدايات تشكل القرية والزراعة وتدجين الحيوانات والمسكن الدائري الأول ، وتبادل المنتجات الزراعية وصناعة الفخار وتشكيل المعادن وصناعة البرونز ، وبدايات التفكير بالعبادات الأولى والمعتقدات الدينية التي تقدس عبادة الأجداد ، وتعطي للمرأة المكانة الأولى في المجتمع ...
وفي أرضها كانت بدايات تشكل المدن الكبرى في ماري تل الحريري وإيبلا تل المريخ وأوغاريت رأس الشمرا ومسكنة.... إيمار - بالس وتل ليلان وتل العشارة ، وتل براك في الألفين الثالث والثاني قبل الميلاد ، وممالك الحضارة الآرامية التي أغنت الحضارة الإنسانية بنشاطها التجاري والفكري والإنساني لمدة تزيد عن الألف سنة ، وكانت ممالكها الشهيرة : دمشق- حماه - حمص - حلب - شمأل - عين - دارا - بيت عديني ، وغيرها منارات علم ومعرفة وفكر وحركة اقتصادية وتجارية متطورة .
كما شكلت مدنها ومناطقها في العصور الهيلينستية والرومانية والبيزنطية والإسلامية طيفاّ واسعاّ ورائعاّ من الحركة والعمران والنشاطات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والفكرية والدينية .
الحضارة في سورية سفر ولا أضخم ، إنها نهر عظيم بعض روافده منجزات الحضارة البشرية ، وبعضها الأخر إسهامها في الماضي وما قدمه أهلها من عطاءات كثيرة في العلوم والأدب والفكر والفلسفة والتجارة والصناعة ، ونحن في سورية كنا ومازلنا في حوار دائم مع التاريخ والحضارة والفعل الإنساني ، ولأن الأرض العربية السورية ، ملأى بالآثار ، وبالأدلة المادية على ذلك الازدهار الحضاري الذي عرفته على مر العصور ، فإننا في سورية يكاد حوارنا يتصل ، ويكاد التاريخ ، بما عرف عنه من رحابة صدر ، وسداد منطق ، أن يتفرغ لنا ، ويبسط صحائفه أمامنا ، جاعلين من المناطق الأثرية السورية قبلة السياح والزوار والباحثين والمؤرخين وعشاق الفن والحضارة والسياحة الثقافية ...
لقد أعطت سورية للثقافة العربية والإسلامية ، الشيء الكثير ، من منطلق الإيمان بأنها المدماك الأهم في بناء صرح الحضارة الإنسانية في مدلولاتها وعناوينها ومظاهرها المتعددة ، وكانت الثقافة عبر تاريخ طويل موغل في القدم في سورية هي التي تفيء علينا بخيراتها ، وننعم بثمراتها ، ونتمتع بالفنون التي توفرها لنا .. لقد أبحر الإنسان العربي السوري منذ القدم على زورق الحلم ، ساعياّ لأن يكون له مبتكراته وآدابه وثقافته وعلومه وفنونه وتجلياته ، فكانت أرضه منطقة حوار وتسامح وتمازج ثقافي وفكري وتجاري ، شواهدها الأثرية وأوابدها التاريخية والحضارة ، مازالت - حتى اليوم - شواهد حية وساطعة ، تحكي قصة الحضارة والتاريخ والفن الإنساني ...
وتستمر مسيرة العطاء والبناء في عصرنا الحديث والمعاصر لتشمل ميادين الثقافة المتعددة في المسارح والمراكز الثقافية والموسيقى والكتاب والآثار والمتاحف والسينما وحماية التراث المادي وغير المادي ورعاية الشباب والإبداع والمهرجانات والندوات والمؤتمرات والأسابيع الثقافية ورعاية وتكريم العلمـاء والأدباء ورجال الفكر والعلم والفن .. هذه سوريا ....انفتاح على الآخر.

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  السنة في إيران .. وتوجهات أحمدي نجاد

 ::

  هذا هو العراقي.....( تجربتي الخاصة )

 ::

  رؤية أدباء الانحطاط الجميل،ادوارد سعيد

 ::

  من وراء قتل قساوسة العراق وهدم كنائسهم؟

 ::

  ما اروع ابحارك سيدتي

 ::

  رحيل محمود درويش أبرز الشعراء العرب بعد جراحة قلب بهيوستن

 ::

  الطريق إلي مدينة التوحيد

 ::

  خذوا اموالكم من صفاء ابو السعود

 ::

  الثقافة, الأدب, الفن والسلطة

 ::

  تذكرة ركوب ضمير



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.