Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

 

حكم السندات         الانسان ؟؟؟         الإحصاء فى القرآن         السجن فى القرآن         من أمراض العصر .. الإسراف والتّبذير         الآلهة المزعومة فى القرآن         الخطبة الموحدة للمساجد تأميم للفكر والإبداع         الإسلام مُتهم عند الأخوان لذلك يسعون لتحسين صورته         جريمة ازدراء الأديان         نسمات رمضانية        

:: مقالات  :: فكـر

 
 

موسم ورق العنب
داليا رشوان   Monday 31-05 -2010

محشي ورق العنب من الأكلات التي أحبها كثيرا ولكن للأسف لا يظل موسمه لفترة طويلة لذا ينقضي ولا أشعر أنني شبعت منه، فقررت أن أُخزن كميات منه تكفيني للموسم الذي يليه، وفعلت، فإذا بي أقوم بعمل ورق العنب مرة واحدة فقط في غير موسمه، ذلك لأنني وجدت أصنافا أخرى تتعاقب وكنت أود طبخها أيضا على سبيل التغيير فكل موسم وله أكلاته المميزة التي أشتاق إليها أيضا. وجاء الموسم الذي يليه وأكياس ورق عنب في الثلاجة وقد فقدت الطعم المميز لها، فاضطررت إلى إلقائها. وهذا نفس ما حدث مع فاكهة المنجو بالتفصيل، فقد تعاقبت بعدها فاكهة أخرى جذبت شهيتي.

الإستفادة الوحيدة التي جنيتها من هذا التخزين هو الشعور بالأمان أن ما أحبه موجود تحت يدي، على الرغم أنني في واقع الأمر لن أحتاج إليه لأن هناك بدائل كثيرة تشبع إحتياجي. أما مساوئ التخزين فهي أنها أفقدتني الإشتياق إلى أكلتي المفضلة حيث أن غيابها طوال العام كان يزيد من جمال مذاقها في موسمها.

وبما أنني لا أترك موضوعا يمر من أمام عيناي دون أن أتأمله فقد وجدت أن هذه الآلية التي تعاملت بها مع ورق العنب هي نفس الآلية التي يتعامل بها الإنسان مع أطماعه في الدنيا، فهو يدخر ويدخر ويحمل هم المستقبل ويخشى من الغد، يخشى أن ينقص ماله أو أن تضيع وظيفته أو صحته، فيدخر ويدخر ما لا يحتاجه ويبخل بماله ومجهوده وعلمه وكل ما لديه خشية الغد، فيأتي الغد بمشاكله ومعه الحلول دون أن نحتاج ما بخلنا به على غيرنا فنكون قد أضعنا ثوابا كبيرا ورضا من الله كان سيصبح أصدق وأوثق ما سينفعنا غدا وبعد غد وإلى يوم القيامة.

ومن ناحية أخرى فإن وجود الرزق (المال أو العلم أو الصحة ...إلخ) بدون مجهود أو بدون حرمان وبدون حسن إستغلال له (كما يتفق مع شرع الله) يضيع من قيمة هذا الرزق ومذاقه ليصبح معتادا بل مملا مما يدفع الإنسان لأن يضيع وقته وعمره بحثا عن زيادة أخرى لعلها تعطيه المذاق الذي اعتقد أنه سيظفر به إذا انتزع النعم عنوة دون أن يعبأ بالمنعم وبأحكامه وشرائعه.

هذا البخل والإستحواز سببه البحث عن الشعور بالأمان والإستقرار والسعادة، ولكن طريق البخل والإستحواز كان الطريق الخطأ ذلك أن مقاليد كل شئ بيد الله فإذا عاديت المنعم من أجل الحصول على النعم فقد وقعت حتما في خطأ فادح، أما الطريق الصحيح فهو الإستسلام لله، هو الإسلام، هو أن تطمئن بالله فتسير على خطى رسوله وتشغل نفسك بما أمرك به من عبادة وسعي وتعمير للأرض وإقامة العدل والحق وتريح بالك من ما كفله لك من رزق، فهو سبحانه الرزاق وكل ما أنت فيه منحك إياه وهو سبحانه يعرف ما تحتاج إليه وهو جل وعلا يعطيك ما تحتاج بحكمة الحكيم العليم الخبير علام الغيوب.


www.alameron.com


 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  الأنـانيـة

 ::

  الحيـــادية

 ::

  حــالة تأمـــل

 ::

  أيام الله

 ::

  الثورة ودرجات الحرارة في مصر (الجزء الثاني)

 ::

  رمضان ودرجات الحرارة في مصر (الجزء الأول)

 ::

  الحريات التي أغرقتنا

 ::

  قوة العقل

 ::

  خطأ استراتيجي


 ::

  التيار الممانع ورهان التغيير في البحرين

 ::

  يوميات الفقدان

 ::

  زكي نجيب.. أديب الفلاسفة وفيلسوف الأدباء

 ::

  الإعلام الغربي وفرصة المناظرة بين مسلمي مجتمعاته

 ::

  في مقابلة مع رايس تتحدث عن العالم ومناطق التوتر فيه

 ::

  العلاج بالروائح العطرية

 ::

  قائدة الثورة المصرية.. أسماء محفوظ..محطمة حاجز الخوف

 ::

  الصحافة ايام زمان

 ::

  الفلافل.. مكونات مختلفة لوجبة متكاملة القيمة الغذائية

 ::

  مساواة المرأة بالرجل في الثرثرة!



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.