Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

هم قالوا في القدس ذات يوم... و أنتم يا عرب ماذا تقولون اليوم ... ؟؟!
رضا سالم الصامت   Saturday 08-05 -2010

هم قالوا في القدس ذات يوم... و أنتم يا عرب ماذا تقولون اليوم ... ؟؟! قالوا في القدس ذات يوم:

ديفيد بن غوريون رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق قال ذات يوم :

إسرائيل من الصواب أن تعيد للعرب جميع الأراضي ما عدا القدس والجولان والمناطق التي أنشئت فيها مستوطنات و خاصة في الضفة الغربية.... ثم لا معنى لإسرائيل بدون القدس، ولا معنى للقدس بدون الهيكل....

إرييل شارون وزير الدفاع الإسرائيلي الأسبق قال ذات يوم :

يجب أن نوضح أن *القدس* ستبقى موحدة دون أي مكان للآخرين فيها وفي أي تسوية يتم التوصل إليها فإن الأمن سيبقى بأيدي إسرائيل والجيش الإسرائيلي....


موشيه يعقوبي وزير الواصلات الإسرائيلي عام 1988م قال ذات يوم :

لن تكون "القدس" موضوعا للحوار مع الفلسطينيين وسيتم بحث أية ترتيبات ممكنة تستهدف مراعاة الحساسيات الدينية للعرب...


إسحق شامير رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق قال ذات يوم :

طرح بعض الأعضاء نقاطا مختلفة تتعلق بمبادرة السلام.... إن "القدس" ليست جزءا من المبادرة، "القدس" عاصمة شعبنا الأبدية وعاصمة دولتنا الأبدية....

أيهود بارك رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق قال ذات يوم :

من هنا سار آباؤنا وعلى هذه المدرجات سار اليهود باتجاه ساحل جبل الهيكل الثاني.... نحن اليوم نعيد بناء هذه المدرجات التي كانت مبنية في الحائط الجنوبي للهيكل...

الحاخام الإسرائيلي الأكبر أبراهام شابيرا قال ذات يوم :

لا يوجد شيء اسمه المسجد الأقصى إن هذه كذبة افتراها العرب علينا فجبل الهيكل هو المسجد الأقصى و
هو يتبع الشهب اليهودي في كل أماكن تشتته ولا يليق بالجدولة التي تمثل الشعب اليهودي أن يبدي تنازلا عن هذا المكان....

و أخيرا .....

الصهاينة هم قالوا في القدس ذات يوم..... و أنتم يا عرب ماذا تقولون في القدس اليوم ؟؟.....!

مع تحيات رضا

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  جوهر موسى -  بغداد العراق       التاريخ:  08-05 -2010
  هم صحيح قالوا ذات اليوم و أما نحن العرب لانقدر ان نقول شيئا ...سوى
   حسبنا الله و نعم الوكيل صدقني يا استاذ ما كتبته يحرك مشاعر المسلمين و العرب بكل فئاته اشكرك سيدي على هذا المقال و ان لديك اسلوب في الكتابة لتنفرد به هومقال همز و لمز للعرب حتى يستيقظوا من سباتهم هم قالوا و نحن كعرب لانقول اي شيء ربما قد يغضبهم
   انظر كيف يعذبون المعتقلين ؟ عرب يعذبون عرب يقتلونهم بدم بارد بعد تعذيب قاس ...اين هم العرب خلاص مع اني اقول حسبنا الله ...و لاحول ولا قوة الا بالله جوهر موسى بغداد



 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  الاحتلال الإسرائيلي وما تبقى من حارة المغاربة

 ::

  انحسار التعدد الثقافي أمام الوطنية الأميركية

 ::

  المعارض الليبي إبراهيم عميش: ما يحدث في ليبيا حرب إبادة.. وعلى القذافي أن يرحل

 ::

  أحكام أديان الكفر فى القرآن

 ::

  محكمة الحريري: حزب الله متهم «ما شافش حاجة»

 ::

  الحروف لاتعرف معنى للرصاص

 ::

  نتنياهو اولمرت موفاز وصراعات الحكم

 ::

  حماس لا تريد مصالحة تحت الضغط الشبابي والشعبي

 ::

  آهاتُ وَجَع العراق

 ::

  القرد الذي في داخلي يتحداني



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.