Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

فوز د.علاوي في الانتخابات العراقية و من وقع قرار إعدام صدام سقط ....
رضا سالم الصامت   Saturday 27-03 -2010

فوز د.علاوي في الانتخابات العراقية و من وقع قرار إعدام صدام سقط ....
المفوضية العليا للانتخابات في العراق أعلنت النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية التي جرت في السابع من مارس الجاري واظهرت فوز قائمة رئيس الوزارء الاسبق الدكتور أياد علاوي "91" مقعدا محققة أغلبية بسيطة على قائمة رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي "89 " مقعدا . و بهذه النتيجة يلتحق المالكي بسيده بوش

طبعا النتائج النهائية أظهرت فوز قائمة "العراقية" بزعامة الدكتور علاوي على ائتلاف "دولة القانون" بفارق مقعدين إذ نالت 91 مقعدا مقابل 89 لقائمة المالكي و70 مقعدا للائتلاف الوطني العراقي الذي يضم الاحزاب الشيعية والتحالف الكردستاني 43 مقعدا و" التوافق العراقي" 6 مقاعد و" الاتحاد الاسلامي الكردستاني " 4 و" ائتلاف وحدة العراق " 3 و" الجماعة الاسلامية الكردستانية " 2 و" التغير" الكردية 8 مقاعد فيما حصدت " اليزيدية " وطائفة "الشبك" و"الصابئة" التي تمثل الأقليات الثماني كل واحد منها على مقعد..
ورغم أن نتائج هذه الانتخابات التي تم التصريح بها نهائيا فالمالكي يرفض الاعتراف بها إلا بعد البت فى جميع الطعون المقدمة وتصديق محكمة التمييز العراقية على هذه النتائج أمام فرحة عارمة شملت كل العراقيين بفوز قائمة العراقية ..
هذا و قد تعهد زعيم القائمة الوطنية العراقية إياد علاوي بالعمل مع جميع الكتل السياسية العراقية لتشكيل حكومة وحدة وطنية عراقية والعمل على إقامة برنامج وطني لإنقاذ العراق من المعاناة التي وقعت على كاهله نتيجة الاحتلال الأمريكي.
و الآن هل من الممكن المطالبة بمحاكمة المالكي و هو الذي وقع فجر عيد اضحى الذي وافق يوم 30/12/2006 العاشر من ذو الحجة قرار إعدام الشهيد البطل صدام حسين ... دون مراعاة مشاعر المسلمين فهل يحاكم هذا المجرم الذي عبث بمشاعر عامة المسلمين في وقت حساس ...
و هكذا يفوز د.علاوي في الانتخابات العراقية و من وقع قرار إعدام صدام سقط ....

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  حكم بإعدام زوجين كويتيين أدينا بتعذيب خادمة فلبينية حتى الموت

 ::

  آهاتُ وَجَع العراق

 ::

  القرد الذي في داخلي يتحداني

 ::

  في ذكراه الـ(35) راشد حسين الشاعر المقاتل..!

 ::

  أوباما يمتطي صهوة الثورات العربية !!

 ::

  الدراما التاريخية .. التاريخ مزيفاً !

 ::

  الجامعات الفلسطينية ودورها الغائب..!

 ::

  محطة الممانعين على طريق تحرير فلسطين

 ::

  أبو مازن نـحـن مـعـكـم والله ناصركم

 ::

  بن لادن حيا وميتا



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.