Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

عيد ربيع فلسطيني
د. زهير نافع   Thursday 25-03 -2010


فلسطين عروسة
جميلة عندما تنهض من نومها،
وآية في كل لحظات حياتها
جميلة عندما يهطل المطر
وعندما يغطي الندى وجناتها
فلسطين غالية
من شمالها لجنوبها
هل رأيتم صحراء تنبت الزهور
وأطفال لهم حكمة الشيوخ
وأمهات طاهرات
حنونات
يمسحن دمع أبنائها
يقاتلن العدى ذودا عن عرضها
يفلحن أرضها!
يملأن طيبا جنباتها
الا هنا
في حضنها!
الأم هنا
أعظم الأمهات،
انها تعرف فلسطينها!

فلسطين حلوتي؛
في الليل ولا أحلى من سمائها
واذ ينهمر المطر،
يتسلل هادئا في ترابها
وينبت الحبّ ..
حتى اذا طلع النهار
وزقزق العصفور فوق أشجارها،
تطلع شمس حنونة تدفيء أركانها
وأرضنا الحبلى بألف ألف قصة عمن غزى أيامها!
فمات ليغدو سماد نباتها
أو اندحر من بعد أن صدّته أسوارها!

خمسون عاما...
ستون عاما وبضع أخر
لا معنى لها
هي لحظات من تاريخها!
ستنهض يوما...
تريك شيئا من أسرارها!

أذكر يوما؛
حدثني شيخ من شيوخها:
هذه الأرض جوعى لكل أعدائها!
تكسّر عند أبوابها
كل من جاءوا ،
هنا آثار روما!
وبيزنطا!
ومن حاربوا باسم الرب ،
كذبوا فماتوا عند أسوارها..
يا بني صهيون
لا يغرّنكم سواد ليل أحبابها
لابد من نهضة
تزلزل الأرض وتمحوكم
ولن يبقى بها
سوى اختيارها

أيها الغازون ارحلوا أو تموتوا
هذه شيئا من قانونها!

فلسطين محبوبتي
عندما يطل ربيعها
تنسى خريفها..
فليس له ذكر في فصولها

أيها الأطفال
مرحى يا بني وطني
جاء الربيع
وغطى كل أرضها
سهولها، وجبالها
وديانها وبحورها
والزهر يكسو أشجارها،
وزهرة الحنّون غطت قبور شهدائها
أخذت لون الطهر في دمائهم
وأعطت قبورهم جمالها!
يا زهرة الشقيق يا علامة المحبة
تفتحي لأعين الصغير
وابسمي له
انه يعلن لبلادي،
مستقبل أيامها!
هذا الصغير زهرة العمر
يطهّر الأرض
ليعيد اليها بهاءها
أيها الفلسطيني الصغير
أتى الربيع الى أرضنا
فكل عام وأنت تنعم في خيراتها!

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  حال الأعراب

 ::

  أم أيمن... رحمها الله

 ::

  من هناك بدأت كل الحكايا

 ::

  بوس الأيادي

 ::

  صيف الوطن!

 ::

  اليهودي الفلسطيني

 ::

  هل الحياة الا بعض العطاء؟!

 ::

  من فلسطين الى الشهيدة راشيل!

 ::

  افساد الأسرة وغنائم الوطن!


 ::

  حملة شبابية تدعو لتعدد الزوجات

 ::

  اقتراح حل السلطة الفلسطينية لماذا الآن؟

 ::

  كلام فلسطين : البعد الأمني الإسرائيلي في المعادلة الفلسطينية

 ::

  التيار الممانع ورهان التغيير في البحرين

 ::

  يوميات الفقدان

 ::

  الإعلام الغربي وفرصة المناظرة بين مسلمي مجتمعاته

 ::

  زكي نجيب.. أديب الفلاسفة وفيلسوف الأدباء

 ::

  في مقابلة مع رايس تتحدث عن العالم ومناطق التوتر فيه

 ::

  قائدة الثورة المصرية.. أسماء محفوظ..محطمة حاجز الخوف

 ::

  العلاج بالروائح العطرية



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.