Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

هكذا قالوا ... و أنتم ماذا تقولون ؟ في نسخة ثالثة
رضا سالم الصامت   Tuesday 02-03 -2010

هكذا قالوا ... و أنتم ماذا تقولون ؟ في نسخة ثالثة
قالوا ...

أن آلاف المتظاهرين في مسيرات حاشدة جنوب اليمن خرجوا لتوجيه رسالة إلى المانحين الدوليين مفادها أنهم يريدون استقلال الجنوب عن الشمال حيث أغلقت المتاجر والشركات أبوابها في محافظات الضالع ولحج وأبين وحضرموت خشية المصادمات بين المتظاهرين وقوات الأمن.. وقد أصيب عدد من المتظاهرين عندما حاولت الشرطة اليمنية تفريق تظاهرة حاولت قطع الطريق بين زنجبار وعدن جنوب البلاد. وتتزامن تلك المسيرات مع اجتماع في العاصمة السعودية الرياض للدول المانحة لبحث تقديم مساعدات إلى اليمن.

هكذا قالوا ....

قالوا ....

أن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو يعلن في خطاب له في فيينا أن إيران "لا تتعاون" في التحقيق حول نشاطاتها النووية المثيرة للجدل. وقال أمانو "ان الوكالة تواصل التحقق من عدم تحويل وجهة استخدام المواد النووية في إيران، لكن لا يمكنني التأكيد على أن جميع المواد النووية تستخدم لأهداف سلمية لان إيران لم تظهر التعاون الضروري".

هكذا قالوا ....

قالوا ....

أن حصيلة ضحايا العاصفة كسينثيا في فرنسا ارتفعت إلى 47 قتيلا. وأكد وزير الداخلية الفرنسي بريس اورتوفو استئناف عمليات البحث في غرب البلاد عن ناجين من العاصفة.

هكذا قالوا ....

قالوا ...

أن مراقبو منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أعلنوا أن الانتخابات التشريعية التي جرت في طاجيكستان شابتها مخالفات خطيرة وخصوصا لجهة العمل على إضافة بطاقات مزورة إلى صناديق الاقتراع.

هكذا قالوا ....


قالوا ..

أن الشرطة الإسرائيلية أبقت على قرار حظر دخول الفلسطينيين دون الخمسين إلى المسجد الأقصى عقب اشتباكات وقعت بين فلسطينيين وقوات اسرائيلية.

هكذا قالوا ...

قالوا ..

أن روسيا وجورجيا قد فتحت حدودهما البرية بعد أكثر من ثلاث سنوات على إغلاقها، في إشارة إلى عودة الدفء في العلاقات بين البلدين بعد الحرب الخاطفة بينهما. بعد أن تمّ التوصل إلى اتفاق بين البلدين بوساطة سويسرية في الرابع والعشرين من ديسمبر/ كانون الأول الماضي ليعاد افتتاح المعبر المعروف بفرخني لارس في روسيا ووادي داريال في جورجيا، وكانت موسكو أقفلت المركز الحدودي في العام 2006


هكذا قالوا ...

و أخيرا قالوا ....

أن الزعيم الليبي معمر القذافي إلى مقاطعة سويسرا ووصفها بالدولة الكافرة، مشيرا إلى نشرها صورا مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم .. وقال القذافي في خطاب بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف الذي أقيم في مدينة بنغازي "قاطعوا سويسرا قاطعوا بضائعها قاطعوا طائراتها قاطعوا سفنها قاطعوا سفاراتها .

هكذا قالوا ... و أنتم ماذا تقولون ؟



 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  مخلص  -  دولة الامارات       التاريخ:  02-03 -2010
  قالوا ... هكذا قالوا ...وأخيرا قالوا ...و انتم ماذا تقولون؟
    فكرة جيدة و اسلوب راقي في كتابة المقال في شكل مقالات مختصرة و الكاتب هنا يقصد على ما اعتقد ان كلمة قالوا لدى العرب متداولة كثيرة و لذلك انا شخصيا احييه على هذا الأسلوب المتميز في كتاباته و ليس رميا للورود و لا مجاملة في رأيي الشخصي انا معجب تماما بما يكتبه الاستاذ رضى سالم الصامت و احييه على هذا المجهود لأن احس بأن في كتاباته شيء من السخرية يعرف كيف يوظفها تجاه اعداء امتنا العربية و الاسلامية .
    الى الأمام أخي و الله يوفقكم و لكن تنبه من الأخطاء فأنت عندما تكتب احيانا تخطيء في طرح الفكرة مثل ما كتبته اخيرا عن الزعيم الليبي معمر القذافي * إلى مقاطعة سويسرا ووصفها بالدولة ...
   * هنا اعتقد انك تقصد دعا ...
   و اعتقد أيضا انه خطأ غير متعمد
   فالفكرة مفهومة مع الشكر
   مخلص من الامارات
   



 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  المَـرَح والصـحَّة النَّفسـيَّة

 ::

  الإسلام المعاصر وتحديات الواقع

 ::

  نيجيريا والفرصة الضائعة

 ::

  الحكم في بلاد الأعراب .. عار

 ::

  الاحتلال الإسرائيلي وما تبقى من حارة المغاربة

 ::

  انحسار التعدد الثقافي أمام الوطنية الأميركية

 ::

  أحكام أديان الكفر فى القرآن

 ::

  نتنياهو اولمرت موفاز وصراعات الحكم

 ::

  الحروف لاتعرف معنى للرصاص

 ::

  المعارض الليبي إبراهيم عميش: ما يحدث في ليبيا حرب إبادة.. وعلى القذافي أن يرحل



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.