Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

الاتحاد المغاربي في ذكراه العشرين صرح موحد
رضا سالم الصامت   Saturday 21-02 -2009

الاتحاد المغاربي في ذكراه العشرين صرح موحد لقد كان الاتحاد المغاربي تتويج لعمل نضالي آمن به الآباء والأبناء من أجل التكامل والوحدة المتجذرة في وجدان شعوب المنطقة المغاربية لتوفير عوامل الوحدة ، فإن رؤساء الدول المؤسسين للاتحاد لم يكونوا شاذين عن شعوبهم بشأن هذه الوحدة بل رفعوا راية الاتحاد في معاهدة مراكش سنة 1989، ووضعوا لهذه الغاية برنامج عمل يهدف إلى تحقيق اندماج جهوي تدريجي بين أعضائه الخمسة وفي كافة المجالات، ويعطي للتجانس البشري والتكامل الاقتصادي والثقافي حظوظها الكافية، وصولا للغايات المنشودة على أسس التضامن والعمل المشترك وبإرادة رفع تحديات التنمية والأمن والاستقرار.
وبعد بلوغ الاتحاد المغاربي عشرين حولا، ورغم الجمود الذي مازال يلازم مسيرته فان شعوبه يؤكدون تمسكهم بهذا الخيار الوحدوي والإنجاز الجيوستيراتيجي في أجواء تتوفر على قدر متقدم من التضامن والتواصل والتنسيق في أكثر من محفل جهوي ودولي، مثلما هو الحال على المستوى الهيكلي للاتحاد حيث تعززت هياكله وتنوعت وصارت فاعلة في العديد من المجالات التنموية.
الاحتفال بهذه الذكرى يحمل في طياته معاني عدة وهو مفعم بآمال وتطلعات كبيرة لأبناء المغرب العربي الكبير، تحدوهم بكل مشروعية من أجل تسريع خطى البناء لتحقيق انجازات أكثر قربا من الواقع اليومي في إطار فضاء مغاربي مندمج، يكون بمثابة قطب تنمية وأمن واستقرار في شمال إفريقيا ليبيا و تونس و الجزائر و المغرب و موريطانيا وفي حوض المتوسط، تتوفر فيه فرص التشغيل وتزداد فيه عوامل صقل المواهب، وتتحرر فيه طاقات الإبداع.
فالعمل المشترك، يقوم على خيار استراتيجي لارجعة فيه، وهو يتماشى والتطلعات العميقة للشعوب المغاربية.
و برغم التغيرات التي طرأت على الصعيدين الإقليمي والدولي فان بناء الصرح المغاربي الموحد، يحتاج إلى مزيد الجهود لخدمة المصلحة العامة، والذي يجب تجسيده من اجل تحقيق أكثر الانجازات لشعوبه من خلال توازن في الحقوق والواجبات والمصالح المشتركة .
لعالم الغد الذي سيكون عالم الذين يسعون إلى إدراج اقتصادياتهم وسياساتهم ضمن مقاربة إقليمية، تساير فيها البلدان المغاربية، بشكل أفضل المعطيات الجديدة المترتبة عن العولمة.
وبالرغم من أن بناء اتحاد المغرب العربي يعرف صعوبات وعوامل تعمل على تعثره، وذلك بسبب الظرفية التي تعيشها المنطقة، على غرار النزاع في الصحراء الغربية، واستمرار بعض المشاكل الثنائية بين دول المنطقة بفعل تباين المصالح إلا أن الاتحاد المغاربي سيبقى يشكل خيارا استراتيجيا بالنسبة لشعوب المنطقة...

*****
حلم جدي حلم أمي وأبي حلم من ماتوا وحلم الحقب
فانشروا رايته خفاقــة وارفعوها فوق هام السحب
واهتفوا يحيى اتحاد المغرب
عقبة الفهري وحسان العظيم أسّسا الوحدة من عهد قديم
وحّدا الأنساب في تاريخـنا بلسان العرب والدين القويم
فـــإذا نحن لأم وأب
نضع الأيدي على الأيدي ونسير جمّع الأوطان ماض ومصير
و مرام واحــد نطلبـــه هو هذا المغرب الحرّ الكبير
مـغرب نسبته للعرب
فاحرصوا العزة فيه والإبـــاء واجعلوا القوة فيه مطلبـا
وازرعوا الإخلاص في كل القلوب ليس كالإخلاص يعلى الرّتبا
وهو سرّ النصر سرّ الغلب
بالتلاقــي التآخي و الوئـــام نبتغي للمغرب الحرّ السلام
ونصون الحبّ في أبنائنـــــا لبلاد حققت هذا المــرام
شيّدت وحدة هذا المغرب....

و للأمانة : نظم : محمد لخضر السايحي (الجزائر)
وموسيقى : سمير العقربي (تونس)


رضا سالم الصامت
كاتب - صحفي

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  وباء الطاعون ذكرني بمشهد إعدام صدام ، لينغص علينا فرحة العيد

 ::

  السرعة هي الخطر الأكبر في وقوع حوادث المرور

 ::

  صفاقس في يوم افتتاح تظاهرة عاصمة الثقافة العربية تكتسي أبهى حلة

 ::

  نسمات رمضانية

 ::

  بعد حادثة سقوط طائرتها الحربية ، روسيا بدأت ترقص على حبلين !

 ::

  الحطاب و الملـك الطيـب

 ::

  في الذكرى الـ 10 لغزو العراق ، الوضع لم يتحسن على عامة العراقيين

 ::

  في الذكرى 13 لرحيله ، بورقيبة الغائب الحاضر

 ::

  هل الكذب في المصالح..صالح؟


 ::

  يا شهر رمضان- صرنا فرجة

 ::

  تركيا وقيادة بديلة للمنطقة !!

 ::

  الولع بالحلوى هل يعني تمهيدا للإدمان؟

 ::

  التوقع باكتساح حزب اليمين المتطرف لخارطة الانتخابات البلدية الهولندية

 ::

  "الانروا" وسياسة التسول

 ::

  سلام فياض.. «بن غوريون» فلسطين

 ::

  السنة في إيران .. وتوجهات أحمدي نجاد

 ::

  الاستقبال الروسى لحماس

 ::

  هذا هو العراقي.....( تجربتي الخاصة )

 ::

  رؤية أدباء الانحطاط الجميل،ادوارد سعيد



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!








Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.