الرئيسية
 صور لدمار غزة
 صور للغزاة
 ملفات سابقة
 الركن الأخضر











 



عباس وفياض يقرران القضاء علي غزة
بقلم :    أمل محمد


   بعد أربع سنوات من سقوط غزة , وسيطرة حركة حماس عليها بالكامل , وانهيار إمبراطورية حركة فتح في قطاع غزة , وتلاشي وجود السلطة الوطنية فيها , والبعض الذي تغني بحركة فتح وعودتها الي مجدها وعنفوانها بعد أن فرضت عليها حركة حماس سياسة الإقصاء الحديدي واعتبرت أي نشاط لها داخل قطاع غزة محظور , وتواصل مسلسل التنكيل والتعذيب والإهمال و الإهانة والقتل لسكان القطاع وعباس وفياض يشاهدان عن كثب لا حول لهم ولا قوة , سوى بعض عبارات الشجب إذا احتاج الأمر لذلك أحياناً .
   إن عباس وفياض شريكان حقيقيان في القضاء علي سكان قطاع غزة , وغير مهتمين لما يدور في أزقة وبيوت القطاع , والجولات المكوكية لعباس ما هي إلا نزهة ولجمع التبرعات , والحديث حول استعادة المفاوضات مع الإسرائيليين .
   وفياض بدوره ينتظر أبو مازن بالتبرعات ليبني قاعدة شعبية له في حال توليه الرئاسة خلفاً لرئيسه.
   فهم يعلمان جيداً أن المصالحة ليست في مصلحة احد فيهم سواء السياسية أو الوظيفية , لان إتمام المصالحة الوطنية يعني عودة عباس وفياض لبيوتهم لرعاية أحفادهم فقط , فعباس أعلن انه لن يرشح نفسه للرئاسة , إذن ما المانع أن يستمر علي سدة الحكم أطول فترة ممكن ؟!!!
   وفياض أيضاً يعلم لو تمت المصالحة لن يكون ضمن الحكومة الوطنية الجديدة ,ومصيره البيت , إذن ما المانع أن يستمر في رئاسة الوزراء أطول فترة ممكن ؟!!!
   طالما أنها مناصب مؤقتة , وبعدها سيحولان الي قسم المعاشات .
   والسؤال لأبو مازن بصفته رئيس الشعب الفلسطيني , وفياض بصفته رئيس الوزراء
   - ألم تصلكم سيادة الرئيس تقارير تؤكد أن حماس تعد لانقلاب علي السلطة ؟
   - ألم تصلكم أخبار وتقارير عن معاناة المواطنين والعسكريين في الجانب الصحي بدءاً بالتأمينات العسكرية والإهمال الطبي , والأخطاء الطبية القاتلة وسرقة الأجهزة الطبية والأدوية والأطباء (الطوبرجية ) الذين عينتهم حماس ولا علاقة لهم بالطب مع الطرد والتنكيل بالأطباء الشرعيين .
   - الم تصلكم تقارير عن التعليم بدءاً بالمدرسين وعزلهم وتعيين طلاب الجامعة الحمساوية للتدريس , وتغير الطابور الصباحي وزرع بذور فتنتهم بين الطلاب ومعاملة الطلاب القاسية .
   - ألم تصلكم تقارير عن استيلاؤهم علي المساجد وتحويلها الي ثكنات .
   - الم تصلكم أخبار عن السجون والتعذيب والقضاء الهابط .
   - الم تصلكم تقارير عن مدي معاناة أبناءكم وسكان قطاع غزة
   اسمحوا لي أنا سأجيب نيابة عنكم !!
   إن التقارير والإخبار وحتى الهمس في قطاع غزة يصلكم لكن معادلتكم السياسية تجبركم علي عدم التحرك وإنهاء هذه المعاناة , لأن قطاع غزة خارج حساباتكم السياسية والوظيفية , وتجعل أفواهكم مكممة ومغلقة , وكما قلت سيادة الرئيس غزة في القلب , نعم هي في القلب فقط ...! لكن حذاري أن يتوقف قلب غزة عن النبض .
   
   بقلم / أمل محمد - غزة
   amalgaza1@hotmail.com
   


 

جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .